أمنيات إسرائيلية ببقاء السيسي في الحكم
مع غروب اليوم الأحد يحتفل اليهود بـ "روش هشناه" أو رأس السنة العبرية، ووفقا للمعتقد اليهودي هو اليوم الذي "توج فيه الرب على البشرية"، وفيه أيضا يحاسب الإنسان عن السنة الماضية، ويتحدد ما سيحدث له في العام الجديد. وهو يوم ذكرى وهتاف يعزف فيه اليهود على قرن كبش يسمى"الشوفار".

وبهذه المناسبة كتب الوزير الإسرائيلي السابق "يوسي بيلين" أمنياته للعام الجديد، والتي تمنى فيها أن يحل السلام بالشرق الأوسط، ويصل الإسرائيليون والفلسطينيون إلى تسوية سياسية دائمة. وكان من بين أمنياته أيضا بقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي في الحكم، وأن يعمل على دفع القضاة لتخفيف عقوبة الإعدام ضد معارضيه، وأن يتعلم آداب السلوك "الاتيكيت"، على حد تعبيره.

وتحت عنوان"أمنيات العام الجديد" كتب "بيلين" الذي كان أحد رموز اليسار الإسرائيلي قبل اعتزال السياسة في أكتوبر 2008 :”نتمنى أن يظل عبد الفتاح السيسي رئيسا لمصر، على أن يوجه القضاة بتخفيض جرعة أحكام الإعدام".

ومضى يقول:”نحن جيران وليس لطيفا بالنسبة لنا أن نلفت انتباهه لمسائل الاتيكيت، لكن ربما يمكن لشخص آخر أن يخاطبه بهذا الصدد".

كذلك تمنى "بيلين" أن يكون الاتفاق النووي مع إيران جيدا، وألا تخدع طهران العالم، وأن يختفي التهديد الإيراني النووي، ولا تجد المنطقة نفسها في حرب طاحنة. وأن يصب رفع العلاقات في صالح الإيرانيين، ويدركوا الأضرار التي تسبب بها النظام الديني والحرس الثوري وعلى خامنئي.

ومن بين أمنيات وزير الاقتصاد والتخطيط الإسرائيلي السابق والقيادي بحزب العمل أن تتمكن تل أبيب سريعا من إصلاح العلاقات مع الإدارة الأمريكية، وأن يفهم الإسرائيليون أنه ليس لديهم حليف آخر وأنه من الحكمة عدم إغضاب واشنطن.

وتمنى "بيلين" التوصل لتسوية مع الفلسطيين من خلال إقامة دولة فلسطينية بحدود مؤقتة على معظم أراضي الضفة الغربية. وكذلك التوصل لـ"تسوية مناسبة" مع حركة حماس في غزة، يتم خلالها تحقيق تهدئة طويلة الأمد، مقابل وقف الحصار البحري وإقامة ميناء في غزة.وقال إن على العالم أن يفهم أنه وبدون معالجة مباشرة لسوريا وداعش، لن يكون بالمقدور معالجة مشكلة اللاجيئن.

مصرالعربية

0 التعليقات:

Post a Comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -