وزير الخارجية - سامح شكري
نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية أحمد أبو زيد، الجمعة، ما تردد عن استدعاء السفير المصري لدى المكسيك، أوطلب تعويضات للسياح المكسيكيين المتضررين في حادث الواحات.
وكانت وسائل إعلام مكسيكية ذكرت أن نائب وزيرة الخارجية المكسيكي كارلوس دي ايكازا استدعى السفير المصري ياسر شعبان وسلمته مذكرة تطالب بتعويضات للسياح المكسيكيين المتضررين في حادث الواحات.

وقال أبو زيد "ما تم ذكره على لسان الخارجية المكسيكية ليس له أساس من الصحة، ولم تطلب المكسيك تعويضات من السفارة المصرية حسبما تردد".

وتابع أنه لم يتم إبلاغه باستدعاء السفير المصري في مكسيكو سيتي ولم يتم اخطاره رسميا.

وقُتل 12 شخصا وأصيب 10 آخرون من المصريين والسياح المكسيكيين بمنطقة الواحات بالصحراء الغربية يوم الأحد، وقالت وزارة الداخلية إنهم تعرضوا بالخطأ لإطلاق نيران أثناء ملاحقة عناصر "إرهابية". وأكدت المكسيك مقتل ثمانية من مواطنيها في الحادث.

وطالبت وزيرة الخارجية المكسيكية كلاوديا رويس ماسيو خلال الزيارة التي قامت بها لمصر السلطات المصرية بإجراء تحقيق شامل وشفاف حول أسباب الحادث.

والتقت ماسيو خلال زيارتها إلى القاهرة مع الرئيس عبد الفتاح السيسي بحضور وزير الخارجية سامح شكري، حيث استعرض الرئيس السيسي خلال اللقاء الإجراءات العاجلة التي قامت بها السلطات المصرية للتعامل مع تداعيات الحادث من خلال سرعة علاج المصابين وتقديم جميع أوجه الرعاية لهم.

مصرالعربية

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -