معظم اللاجئين ليس لهم مأوى

بدأت المجر في بناء سياج بالأسلاك الشائكة مع كرواتيا لمنع اللاجئين من التوجه إلى هناك بحثا عن ممر آمن باتجاه بلدان الاتحاد الأوروبي حسب رئيس الوزراء المجري، فيكتور أوربان.

ومضى قائلا إن السياج، الذي يمتد على مسافة 41 كيلومترا في المنطقة التي لا يفصل بين البلدين فيها نهر، سيكتمل بناؤه مع نهاية يوم الجمعة.

وقال أوربان "يجب أن نطبق نفس الإجراءات التي طبقناها على الحدود المجرية الصربية".                   
نشرت المجر مئات من أفراد الشرطة والجيش لمنع اللاجئين من التوجه إلى أوروبا الغربية

ويذكر أن نحو 600 جندي يساهمون في بناء السياج، كما سينشر 500 جندي إضافي الجمعة على أن ينضم إليهم 700 جندي آخر خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وأضاف رئيس الوزراء المجري قائلا إن بلاده نشرت مئات من أفراد الشرطة والجيش في المنطقة الحدودية مع كراتيا.

وبنت المجر سياجا بالأسلاك الشائكة مع صربيا طوله 3.5 متر على حدودها مع صربيا علما بأن أكثر من 180 ألف لاجئ ومهاجر عبروا المجر في طريقهم إلى ألمانيا مرورا بالنمسا.

وأدى قرار المجر تسييج حدودها إلى توجه اللاجئين إلى طرق بديلة عن طريق كرواتيا وسلوفينيا هذا الأسبوع.

وتقول السلطات في كرواتيا إن 11 ألف مهاجر على الأقل دخلوا البلد خلال يومين، وذلك بعدما أغلقت المجر حدودها، لتقطع بهذا المسار السابق الذي كان يسلكه المهاجرون باتجاه دول الاتحاد الأوروبي.

وفي وقت متأخر مساء الخميس، أعلن مسؤولون في كرواتيا إغلاق طرق مؤدية إلى سبعة معابر حدودية مع صربيا.

وقالت الشرطة المجرية وهي عضو في منطقة شنغن بالاتحاد الأوروبي التي تسمح بحرية الحركة بين البلدان الأعضاء فيها إنها احتجزت نحو 500 لاجئ بعدما حاولوا الدخول الخميس إلى جنوب المجر قادمين من كرواتيا.

واشتبك الأربعاء لاجئون مع الشرطة المجرية عندما حاولوا عبور الحدود قادمين من صربيا.

وقال رئيس الوزراء المجري تعليقا على الحادث "هذا هجوم مسلح ضد المجر والشرطة المجرية...انطلاقا من الأراضي الصربية".

وأضاف قائلا "صربيا لم تمنع هذا الهجوم الذي انطلق من الأراضي الصربية بأي شكل من الأشكال...الشرطة الصربية كانت تشاهد نظيرتها المجرية وهي تتعرض للهجوم من صربيا".

ومضى رئيس الوزراء المجري قائلا إن ما حدث ليس مشكلة هجرة وإنما ينطوي على "تهديد وخطر وإرهاب".

وأعاد أوربان القول بأن بلاده ستلجأ إلى نشر الجيش وحماية حدودها.  
                
                        بالرغم من الإجراءات الأمنية، يتمكن بعض اللاجئين من التوجه إلى أوروبا الغربية


BBC

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -