نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس"إسماعيل هنية"

قال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، "إسماعيل هنية"، فجر اليوم الأربعاء، إن "الرئيس الفلسطيني محمود عباس يتهرب من استحقاقات المصالحة الفلسطينية من خلال الاعتقالات السياسية والتنسيق الأمني مع الاحتلال في الضفة الغربية".

وأضاف هنية، في تصريح صحفي وصل الأناضول نسخة منه، أن "الاعتقالات السياسية التي تنفذها الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية، ضرب لكل المحاولات المبذولة من أجل الخروج من حالة الانقسام الفلسطيني".

وتابع رئيس حماس بغزة، "أن هذه الاعتقالات هي جزء من التنسيق الأمني المرفوض والمدان وطنيًا"، داعيا الفصائل الفلسطينية إلى اتخاذ موقف وطني واضح من الإجراءات التي تمارسها السلطة بالضفة الغربية وتؤثر سلبا على النسيج الاجتماعي والوطني.

وحسب حركة حماس، فإن الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية اعتقلت، خلال الأيام الماضية، نحو 200 فلسطيني من أنصار وعناصر الحركة بالضفة الغربية، بينهم 37 طالبًا جامعيًا، و38 أسيرًا محررًا من السجون الإسرائيلية.

وكان الناطق باسم الأجهزة الأمنية "عدنان الضميري"، قال في تصريح صحفي سابق مطلع الشهر الجاري، "إن كافة الموقوفين لدى أجهزة الأمن على ذمة القضاء، نافيًا وجود أي معتقل سياسي".

الأناضول

0 التعليقات:

Post a Comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -