يعود الكثيرون للنظام الغذائي المعتاد عليه قبل شهر الصيام، ما يجعل أجسامنا أحيانًا تصاب ببعض الاضطرابات الغير مستحبة، كعسر الهضم، وحرقة المعدة، وزيادة الوزن، بجانب أنواع الحلويات التي تقدم خلال أيام العيد مثل الكعك والغُريبة والبيتي فور.

ويرتفع معدل الإصابة بالإسهال والحمى في أيام العيد، نتيجة الإصابة بحالات من التسمم الغذائي من أنواع مختلفة، لذلك يجب التدرج تهئية المعدة على استقبال الطعام بعد شهر الصوم، حيث نبدأ بكميات قليلة من الطعام، وتقليل حجم الوجبات حتى تعتاد المعدة على استقبال الطعام ابتداء من صباح أول أيام العيد، لتجنب إرباك الجهاز الهضمي وإتاحة الفرصة لعملية هضم مريحة وكاملة، إضافة إلى تجنب الإفراط في تناول الأغذية الدسمة التي قد تسبب عسر الهضم.

وإليكِ بعض النصائح الغذائية للاستمتاع بالعيد بطريقة صحية:

1- يمكن بدء اليوم بتناول وجبة خفيفة مثل عدة ثمرات، مع كوب حليب قليل الدسم قبل الذهاب إلى صلاة العيد.
2- تناول وجبة فطور خفيفة بعد الصلاة.
3- محاولة تناول الوجبات الرئيسية خلال العيد في أوقات مقاربة لأوقات الإفطار والسحور.
4- العمل على تقريب مواعيد الوجبات تدريجيًا إلى الوجبات المعتادة.
5- يجب تناول الطعام بكميات معتدلة لتجنب الإصابة بالحرقة وعسر الهضم.

الشعب

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -