إعلان لجمع تبرعات
طالبت مؤسسة عالم واحد للتنمية بالإفصاح عن حجم التبرعات المتحصلة خلال شهر رمضان الكريم، وتكلفة الحملات الإعلانية وأعداد المرضى الذين عُولجوا ونسب الشفاء والحد الأدنى والأقصى لأجور العاملين والأطباء بالجهات المحصلة للتبرعات، ووضع آلية تسمح للمواطن المتبرع بتتع تبرعاته والأوجه التي صرفت فيها.

وأشارت المؤسسة، في بيان اليوم الأربعاء، إلى أن الفترة الماضية وخلال شهر رمضان تحديدا شهدت عددا كبيرا من الإعلانات مدفوعة الأجر من جانب عدد كبير من الجمعيات الخيرية والمؤسسات الخيرية والمستشفيات، تحث المواطنين على التبرع لهذه الجهات.

وأضافت أنها تثمن العمل الخيري بكل أشكاله، ولكنها تطالب بأن تلتزم هذه الجهات بتأكيد مبادئ الشفافية والنزاهة فيما يتصل بهذه الحملات الإعلانية سواء على القنوات الفضائية أو بأية وسائل أخرى، والإفصاح عن التبرعات المتحصلة خلال شهر رمضان وطوال العام، وأوجه صرفها بما يدعم الثقة بين المواطن المتبرع وبين الجهات التي تتلقى التبرعات، بحيث يستطيع تتبع المبالغ التي تبرع بها أين صرفت وكيف صرفت وفي أي وجه من أوجه الصرف.

وشددت المؤسسة على أنه يجب على هذه الجهات والمؤسسات والمستشفيات إعلان أجور ورواتب العاملين فيها، والأطباء، والإفصاح عن الحد الأدنى والأقصى لهذه الأجور، والمصروفات ذات الصلة بتوفير عدد الأسرة والأجهزة والأدوات الطبية، والإعلان عن أعداد المرضى الذين خضعوا للعلاج ومثلوا للشفاء، وعدد العمليات الطبية ونسب نجاح العمليات مقارنة بالمعدلات العالمية.

وأكد البيان أن هذه الإجراءات تأتى فى إطار الالتزام باتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، وما ورد فى نص المادة 13 منها بشأن تشجيع أفراد وجماعات لا ينتمون إلى القطاع العام، على المشاركة النشطة فى منع الفساد ومحاربته وتعزيز الشفافية وتشجيع إسهام الناس فيها، وأيضا في ضوء الاتفاقية العربية لمكافحة الفساد بالمادة 10 بشأن اعتماد وترسيخ وتدعيم نظم تقرر الشفافية سواء القطاع العام أو الخاص.

مصرالعربية

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -