وزير الأوقاف، محمد مختار جمعة
قررت وزارة الأوقاف، مساء اليوم الأربعاء، منع مدرس لعلوم الحديث بكلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنين، من التدريس في جامعة الأزهر، والخطابة في المساجد، بدعوى "الإساءة لبعض رموز الدولة وتبني أفكار بعض الجماعات المتشددة".

وأعلن محمد عبد الرازق عمر، رئيس القطاع الديني، أنه تقرر منع الدكتور محمد بهاء النور، مدرس الحديث وعلومه بكلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنين، من التدريس في جامعة الأزهر، لحين انتهاء الجامعة من التحقيق معه، بدعوى "الإساءة لبعض رموز الدولة وتبني أفكار بعض الجماعات المتشددة".

وقال رئيس القطاع الديني بالوزارة، في تصريحات صحفية، اليوم الأربعاء، إن القرار يتضمن توقيف الدكتور "بهاء النور"، عن إلقاء الدروس الدينية والخطابة داخل المساجد.

وأوضح أن القرار يأتي "في إطار وحدة الهدف ومراعاة المصلحة الوطنية في كل من الوزارة والجامعة".

وشدد "عمر"، على أن وزارة الأوقاف، سبق وأن نبهت الجمعية الشرعية، والتي يعمل بها "بهاء النور" - إلى جانب عمله الأكاديمي-، إلى ما يبثه الشخص المذكور "من أفكار متطرفة على صفحته - في مواقع التواصل الاجتماعي -، مما دفع الجمعية في حينها إلى وقف نشاطه الدعوي والتعليمي".

وأضاف "عمر" قائلًا: "ونظرًا لاستمراره في إلقاء الدروس الدينية، دون مراعاة التحذيرات من قبل الوزارة، قرر القطاع الديني منعه من الخطابة، أو أداء الدروس بالمساجد، وتم تعميم ذلك على مديريات وإدارات الأوقاف، مع محاسبة أي شخص يمكنّه من العمل الدعوي بالمسجد".

مصرالعربية

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -