وزير المالية اليوناني

قال وزير المالية الألماني "ولفغانغ تشيوبله"، اليوم الأربعاء، إنه "لايوجد شيء يمكن مناقشته مع اليونان حتى ظهور نتائج الاستفتاء الشعبي"، في الخامس من تموز/ يوليو الجاري، بشأن قبول أو رفض الشروط التي طرحها الدائنون مقابل الاتفاق.

جاء ذلك من خلال مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الألمانية برلين، حيث تطرق "تشيوبله"، إلى الأزمة اليونانية، مشيرا إلى أن حكومة أثينا تقدم كل يوم اقتراحات مختلفة.

واوضح الوزير الألماني "أن مواقف دول أعضاء منطقة اليورو ثابتة ولن تتغير حتى انتهاء الاستفتاء".

ويبلغ إجمالي حجم الديون المترتبة على اليونان 320 مليار يورو، أي ما يعادل 177% من الدخل القومي للبلاد، بحسب معطيات صندوق النقد الدولي، والبنك المركزي الأوروبي.

وكانت المستشارة الألمانية "أنجيلا ميركل"، قد أشارت مطلع الأسبوع الجاري إلى انفتاح برلين على احتمال خروج اليونان من منطقة اليورو، فيما رأت رئيسة صندوق النقد الدولي، كريستين لاغارد، أن هذا الاحتمال يبدو أكثر واقعية مع مرور الوقت.

وصادق البرلمان اليوناني، في 28 حزيران/يونيو المنصرم، بموافقة 178 نائبًا ورفض 120 آخرين، على مقترح الحكومة، المتعلق بإجراء استفتاء شعبي في الخامس من تموز/ يوليوالجاري، بشأن قبول أو رفض الشروط التي طرحها الدائنون مقابل الاتفاق.

وجاء قرار البرلمان بعد فشل اليونان في التوصل إلى اتفاق مع الدائنين خلال المفاوضات التي أجريت في 25 الجاري، في مدينة بروكسل البلجيكية، لبحث أزمة اليونان المالية.

الأناضول

0 التعليقات:

Post a Comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -