دار الأمان
شكلت الدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، فريقا من التدخل السريع التابع للوزارة وطبيبة من الإدارة الطبية بالنزول الميداني للتحقيق فى ما تم تداوله من قبل أحد المواقع حول دار الأمان بإمبابة، حيث نشر أن فتيات الدار يتعرضن لقص الشعر كعقاب علي ارتكاب أي سلوك غير سوي، وطلبت الوزيرة إعداد تقريرا وافيا.

وقالت والي، في تصريحات صحفية أن تقرير اللجنة جاء فيه أن الدار تابعة لجمعية مصر لحماية المرأة والطفل وهي من أقدم الجمعيات ويرجع تاريخ شهرها لعام 1961وملحق بها 48 بنتًا من اللاتي يعانين من التفكك الأسري وأن 19 من الفتيات بالتعليم الابتدائي و6 منهن بالإعدادي وواحدة بالمرحلة الثانوية وهناك 14 فتاة أتين بقرار نيابة وجاري إلحاقهم بالتعليم وأن فئتهم العمرية تتراوح من 5 سنوات إلي 17 عاما.

واستعرضت تقرير فريق التدخل السريع الذي أكد أنه من خلال عقد اللقاءات الفردية مع الفتيات والاستماع إليهن كذلك الإطلاع علي الملفات والسجلات وتوقيع الكشف الطبي عليهن والإطلاع علي الحالة الإنشائية للمبني تبين عدم تعرض الفتيات بالدار لقص الشعر كعقاب علي ارتكاب أي سلوك غير سوي.

وبمقابلة الفتاة التي ذكر اسمها أنها تعرضت للضرب بسبب طلبها باكو "بسكويت" من أحد الزائرين للدار، أكدت أنها لم تتعرض للضرب والمشرفة وجهتها باستلام باكو البسكويت الخاص بها فقط وأن الدار ستوفر واحد أخر لاختها حين عودتها من المدرسة وذلك في إطار تربوي وتوجهي لسلوك الفتيات ، كما تبين خلال الزيارة لفريق التدخل السريع وجود كميات كبيرة من الحلويات والمواد الغذائية بالمخزن.

كما تبين أن الدار قامت باستلام ( خمسة فتيات ) قصيرات الشعر ومدون ذلك باستمارة المقابلة الأولية المرفقة بملف الأطفال والصور الشخصية لهن بالملف.


وأوضح التقرير أنه بتفقد المبني والإطلاع علي الحالة الإنشائية تبين وجود رشح غير مؤثر في بعض الحوائط والجدران وأنه جاري توقيع برتوكول تعاون بين الجمعية التابع لها الدار وهي جمعية مصر لحماية المرأة والطفل وجمعية مصر المحروسة من بنوده تطوير البنية التحتية بالدار وتنمية مهارات العاملين.

ونفي التقرير عدم وجود عمالة غير مؤهلة حيث تبين وجود عدد 4 أخصائيين اجتماعيين حاصلين علي بكالوريوس خدمة اجتماعية وأخصائية نفسية حاصلة علي ليسانس آداب علم نفس وجمعيهم حاصلون علي دورات في تنمية مهارات العاملين بدور الرعاية الاجتماعية وأضاف البيان أن الوزيرة طالبت بالتواصل مع زائري الدار ومنهم طلبة أحدي المدارس ممن قاموا بزيارة الدار للأستماع مؤكدة علي دور الرقابة المجتمعية.

وأكدت والي، أن الارتقاء بمستوي الخدمات المقدمة بكافة مؤسسات الرعاية الاجتماعية كان من أولويات عمل الوزارة من خلال إستراتيجية شاملة وأنه خلال فترة وجيزة تم الانتهاء من إعداد قواعد بيانات كافة المؤسسات علي مستوي الجمهورية ووضع معايير للجودة لها للارتقاء بمستوي الخدمات المقدمة وإنشاء خط ساخن لتلقي الشكاوي بهذه المؤسسات وإنشاء فرق للتدخل السريع التابع للوزارة و تفعيل التعاون مع منظمات المجتمع المدني وكافة الهيئات المعنية لتفعيل الرقابة والمسئولية المجتمعية.
مصرالعربية

0 التعليقات:

Post a Comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -