أعلن زعيم حزب غد الثورة المصري المعارض أيمن نور مغادرته للعاصمة اللبنانية بيروت حيث يقيم منذ عامين، وذلك على خلفية "تهديدات".

وقال نور في تغريدات نشرها على حسابه الشخصي على تويتر إن هناك تهديدات تعرض حياته للخطر، أبلغته بها السلطات الأمنية اللبنانية.

وأشار المعارض المصري إلى أن سلطات بلاده رفضت تجديد جواز سفره، الذي أوشك على الانتهاء، وقال إنه يعتزم الإقامة بدولة أوروبية مستقبلا، متخذا من تركيا مقر إقامة مؤقتا.

وكان نور قد غادر القاهرة، في أغسطس/آب 2013، على خلفية تلقيه اتصالات هاتفية قريبة من دوائر صنع القرار بمصر في حينه تفيد بضيق النظام ذرعاً من آرائه وتصريحاته.

يُذكر أن نور دعا وسطاء عربا التدخل من أجل تحقيق المصالحة الوطنية، ولكنه قال إن المصالحة ليست مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، موضحا أنها "وطنية لا تستبعد أحدا ولا تقصي أحدا، وهي واجبة لحقن الدماء وخروج مصر من هذا النفق المظلم الذي يدفعنا السيسي إليه".

فقد وجه نور دعوته إلى الوسيط الدولي السابق الأخضر الإبراهيمي والرئيس السوداني الأسبق عبد الرحمن سوار الذهب، وشخصيات لم يسمها من المغرب والأردن ولبنان، للانخراط في مساعي الوساطة من أجل تحريك عجلة المصالحة الوطنية في مصر.



المصدر : الجزيرة

0 التعليقات:

Post a Comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -