خلافات تهدد بإلغاء مشروع العاصمة الجديدة بمصر

تجددت الخلافات بشأن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة في مصر، حيث أكدت مصادر أن الحكومة المصرية ألغت مذكرة التفاهم الموقعة بينها وبين رجل الأعمال الإماراتي محمد العبار، بشأن المشروع، في حين نفى وزير الإسكان المصري مصطفى مدبولي هذه الأنباء، مؤكداً أن مصر ملتزمة بإنجاز المشروع، البالغة تكلفته 90 مليار دولار منها 45 مليار دولار في المرحلة الأولى.

وكانت صحيفة "المصري اليوم" المصرية الخاصة، قد ذكرت في عددها الصادر، اليوم الأربعاء، أن الحكومة المصرية ألغت مذكرة تفاهم العاصمة الجديدة مع المستثمر الإماراتي محمد العبار رئيس شركة إعمار الإمارات، موضحة أن خلافاً في وجهات النظر نشب بين الحكومة والعبار، الذي أسّس شركة كابيتال سيتي لتنفيذ المشروع.

وتأتي هذه التأكيدات في تلاشي أضخم المشروعات التي أُعلن عنها في المؤتمر الاقتصادي المصري، الذي أقيم في مدينة شرم الشيخ في مارس/آذار الماضي، وذلك بعيد أيام من اعتراف الحكومة المصرية بوجود تعقيدات تعرقل المشروع.

إلى ذلك نقلت وكالة "الأناضول" عن مسؤول إماراتي، قوله إن " شركة كابيتال سيتي بارتنرز الإماراتية لم تنسحب من تنفيذ مشروع العاصمة الإدارية الجديدة في مصر حتى الآن، ولكن تواجه صعوبات في مفاوضاتها مع الحكومة المصرية"، إلا أن مصادر إعلامية مصرية أكدت توقف المشروع بسبب خلافات عدة منها آلية تمويل المشروع وكيفية توفير تكلفته الضخمة، وما اذا كان سيتم الاعتماد على مصادر خارجية ام سيتم الاعتماد كاملا على القطاع المصرفي المصري، وتحدثت المصادر عن إصرار العبار على تأمين تمويل خارجي للمشروع بعيدا عن المصارف المصرية، وذلك بعد أن تحفظت هذه المصارف على توفير الجزء الأكبر من احتياجات المشروع التمويلية البالغة 90 مليار دولار، إضافة الى عدم قدرة بنوك مصر على تدبير هذا المبلغ الضخم فى ظل تراجع موارد النقد الأجنبي لديها.

العربى 21

0 التعليقات:

Post a Comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -