الأرجنتين وكولومبيا

تتجه الأنظار فجر السبت نحو استاد ساوساليتو في مدينة فينيا ديل مار التشيلية من أجل متابعة المباراة الهامة والمرتقبة التي ستجمع المنتخب الأرجنتيني مع نظيره الكولومبي، في ثالث مباريات الدور ربع النهائي من بطولة "كوبا أميركا".

وتمثل هذه المباراة أهمية خاصة لكلا المنتخبين الطامحين لتحقيق الفوز ولا شيء سواه للمضي قدماً نحو التأهل للمربع الذهبي والمنافسة للوصول للنهائي، والمنافسة على اللقب القاري، دون إغفال أن كلا المنتخبين من المنتخبات المرشحة للفوز بلقب "كوبا أميركا".

ويدخل المنتخبان الأرجنتيني والكولومبي هذه المواجهة، وفي جعبتهما كتيبة من النجوم المتألقين في الملاعب الأوروبية، حيث ستكون متابعتهم ذات مذاق خاص يشعل المنافسة بين المنتخبين العريقين، في وقت يملك المنتخب الأرجنتيني أفضلية في عدد المواجهات التاريخية بينه وبين نظيره الكولومبي، حيث فاز في 17 مرة، وهزم في 8 مقابل 7 تعادلات، وهو الأمر الذي قد يعطيه أفضلية لتخطي عقبة نظيره الكولومبي.

ومن المقرر أن يلتقي في المربع الذهبي الفائز من مباراة الأرجنتين وكولومبيا مع نظيره الفائز من المباراة الأخرى بربع النهائي والتي ستجمع بين البرازيل وباراغواي.

الأرجنتين تتطلع
ويتطلع المنتخب الأرجنتيني الذي يقوده النجم ليونيل ميسي لتجاوز عقبة كولومبيا القوية من أجل الوصول للمربع الذهبي، وهو يعي تماماً مدى قوة وصعوبة هذا المنتخب المنافس بقوة على اللقب القاري. وكان المنتخب الأرجنتيني قد صعد للدور ربع النهائي، بعدما تصدر مجموعته الثانية بعد فوزه بهدف نظيف على أوروغواي، ومثله على جامايكا، وتعادله الإيجابي بهدفين مع منتخب باراغواي.

وعلى الرغم من وجود كتيبة من النجوم في صفوف الأرجنتين وفي مقدمتهم ميسي الذي يخوض مباراته الواحدة بعد المائة، إلا أن المنتخب الأرجنتيني لا يزال يعاني من الفعالية الهجومية أمام مرمى الخصم، والدليل تسجيله 4 أهداف فقط في مبارياته الثلاث في الدور الأول، وسيجد المنتخب الأرجنتيني صعوبة أمام المنتخب الكولومبي الذي يملك فعالية دفاعية عالية وأخرى هجومية على نحو أوسع، ولكنه سيعمل على تفادي أي خطورة متوقعة من نظيره الكولومبي.

في المقابل تأمل الأرجنتين في مواصلة مشوارها نحو التأهل للمربع الذهبي والوصول للنهائي بحثاً عن اللقب القاري الغائب عن خزائنها منذ العام 1993.

كولومبيا تتحفز
بدورها تتحفز كولومبيا لتحقيق نتيجة إيجابية لها أمام الأرجنتين، وهو الأمر الذي سيكفل لها التأهل للمربع الذهبي من البطولة القارية. وتأهلت كولومبيا للدور ربع النهائي بعدما حلت ثالثة في المجموعة الثالثة، بعد نتائج متباينة في الدور الأول كان أبرزها فوزها على البرازيل بهدف دون رد، وخسارتها بنفس النتيجة أمام فنزويلا، وتعادلها سلبياً أمام البيرو.

ويعاني المنتخب الكولومبي من نفس المعضلة التي يعاني منها نظيره الأرجنتيني وهي الفعالية على مرمى الخصم، حيث لم يسجل سوى هدف واحد في مباريات الدور الأول، ليكون صاحب أضعف خط هجوم بين المنتخبات المـتأهلة للدور ربع النهائي.

وسيحاول المنتخب الكولومبي الذي يضم في صفوفه نخبة من النجوم في مقدمتهم المهاجم رادميل فالكاو وخميس رودريغيز التغلب على هذه المعضلة، وفك النحس أمام المنتخب الأرجنتيني.

وسيعمل المنتخب الكولومبي على تضييق المساحات بأقصى صورة ممكنة أمام نجوم الأرجنتين خشية إظهار إمكانياتهم القوية، دون إغفال فعاليته الهجومية المعروفة عنه حتى وإن لم تظهر حتى الآن في "كوبا أميركا".

مواجهة خاصة
وتحمل مباراة كولومبيا والأرجنتين مواجهة من نوع خاص بين نجمين كبيرين الأول ليونيل ميسي نجم الأرجنتين وبرشلونة، والثاني جيمس رودريغيز نجم ريال مدريد وكولومبيا.

وستكون الأنظار شاخصة نحو هذين النجمين تحديداً من أجل معرفة ما سيقدمه كل منهم من أجل منتخب بلاده، في وقت يتطلع عشاق الأرجنتين وبرشلونة كي يقوم ميسي بدوره المعهود، ويقود بلاده لتحقيق الأهم بالفوز والتأهل، ليثبت قدرته على التألق مع منتخب بلاده كما فعل ذلك مع ناديه برشلونة.

وفي حين يسعى ميسي لقيادة بلاده لتحقيق اللقب الأول لها تحت قيادته، واللقب الخامس عشر في تاريخها والذي سيعادل به الرقم القياسي في عدد مرات إحراز اللقب الذي تحمله الأوروغواي بـ 15، من جانبه، يريد نجم كولومبيا وريال مدريد خيميس رودريغيز قيادة منتخب بلاده لتجاوز عقبة الأرجنتين، والوصول للمربع الذهبي، وهو يعتبر أن مباراة الأرجنتين ستكون بمثابة الفرصة الحقيقية له لإثبات قدرته مع منتخب بلاده وضد ميسي.

التشكيل المحتمل:
الأرجنتين: سيرخيو روميرو، وبابلو زاباليتا، وازيكييل جاراي، ونيكولاس أوتاميندي، وماركوس روخو، ولوثياس بيجليا، وخافيير ماسكيرانو، وخافيير باستوري، وليونيل ميسي، وسيرخيو أجويرو، وأنخل دي ماريا.

كولومبيا: ديفيد أوسبينا، وسانتياجو ارياس، وخيسون موريو، وكريستيان زاباتا، وبابلو ارميرو، و(الكسندر ميخيا و وخوان كوادرادو، و فيكتور اباربو، أو بيدرو فرانكو و كاميلو زونيجا) وجيمس رودريجيز وتيوفليو جوتيريز ورادميل فالكاو.

العربي الجديد

0 التعليقات:

Post a Comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -