تساءل عبدالله وجيه، أمين التنظيم بحزب مصر القوية، لماذا لم تلق الأجهزة الأمنية القبض على محمود غزلان وعبدالرحمن البر من قبل؟ ولماذا ألقت القبض عليهم فى هذا التوقيت الذى دعا فيه القياديان الإخوانيان للسلمية؟ هل ذلك رسالة بأن الدولة لا تريد الحل السياسى والسلمى مع الجماعة؟، وأضاف متهكما: "أجهزة الأمن بتتعامل بمنطق عشانا عليك يا رب".

وأوضح وجيه، فى تصريح لـ "مصر العربية"، أن النظام بشكل عام متخبط وليس لديه رؤية، وبعيدا عن القبض على قيادات الإخوان، فاﻷجهزة الأمنية لم تعد تعرف ماذا تريد، وكيف يتحركون، وإلا لماذا تركت غزلان والبر طيلة هذه المدة، وهى تعلم مكانهما، مؤكدا أن الكثيرين حدثوه بأنهم رأوا القياديان وغيرهما من قيادات الإخوان المختبئين بمصر، فكيف بأجهزة الأمن.

وأكد أمين التنظيم بـ"مصر القوية" أن قيادات الإخوان فقدت السيطرة على جزء كبير من الشباب، وأصبحوا يتجهون بطريقة مباشرة للعنف، والقبض على قياداتهم وأعضائهم سيزيد من أعمال العنف خلال الفترة المقبلة، وعلى السلطة التعامل معهم بحنكة سياسية والتوقف عن أعمال القمع.


مصر العربية 

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -