الأندية الأوروبية مشغولة الآن بالتفاوض في صفقات انتقال اللاعبين، وغالبا ما تكون الصفقات الضخمة هي الأكثر صعوبة في التفاوض، وربما ستكون الصفقة الوشيكة بين ريال مدريد الاسباني ومانشستر يونايتد الانجليزي، هي "ملحمة" انتقالات صيف 2015، ولبايرن ميونخ الالماني، دور في هذه الصفقة المكلفة أيضا، هذه الصفقة ستكون بين سيرجيو راموس مدافع ريال مدريد وديفيد دي خيا حارس مانشستر يونايتد، وفي حال تمت صفقة راموس الضخمة بنجاح، فسيكون لذلك تأثير على مصير باستيان شفاينشتايغر.

ولنبدأ مع النادي الاسباني، سيرجيو راموس في خلاف كبير مع إدراة النادي الملكي ويرغب بالرحيل عنه وهو ما أكده وكيل أعماله أيضا، بيد أن رحيل راموس عن ريال مدريد قبل انتهاء عقده والممتد حتى (30يونيو/حزيران) 2017، يعني أن انتقاله إلى أي فريق آخر سيكلف حوالي 200 مليون يورو، وهو الشرط الأساسي الذي وضعته إدارة ريال مدريد للحصول على راموس، ولكن تقارير إعلامية تحدثت مؤخرا، عن أن المفاوضات مع ريال مدريد بشأن راموس لم تعد "مستحيلة" كما كان الحال سابقا، إذ أصبحت شروط انتقاله من ريال مدريد أسهل.

لانتقال راموس من ريال مدريد أسباب عدة

حتى شهر (يناير/كانون الثاني) المناضي، كانت العلاقة بين ريال مدريد ومدافعه راموس جيدة، لكن رغبة راموس بمساواة راتبه السنوي مع بعض زملائه مثل جيمس رودريغيز وكريم بنزيمة كانت السبب في تغير الأحوال.

فوفقا لصحيفة "ماركا" الاسبانية، طالب راموس إدارة النادي بالحصول على راتب سنوي قدره 10 ملايين يورو صافية في الموسم الواحد ، لكن إدارة النادي لم توافق على طلبه وعرضت عليه 7.5 ملايين تقريبا لتمديد عقده وهو ما لم يوافق عليه راموس واعتبره إنتقاصا من قيمته بعد عشر سنوات قضاها مع ريال مدريد وحصل معه خلالها على 10 ألقاب.

وتناقلت وسائل الإعلام الخلاف بين راموس وإدارة النادي الملكي، واصفة راموس بالجشع والخائن ليفقد راموس الكثير من شعبيته لدى جماهير الريال، الأمر الذي دفع به على التمسك برحيله عن ريال مدريد، فضلا عن دور بيريز الكبير فيما تناقلته وسائل الإعلام حول اهتمام خوردي ماخو المرشح لانتخابات برشلونة بجلب راموس إلى النادي الكتالوني كوسيلة لفوزه بالانتخابات، لكن سرعان ما بعث شقيق راموس ووكيل أعماله رسالة للمرشح الرئاسي "خوردي ماخو" مفادها أنّ راموس لن يذهب إلى برشلونة إطلاقا مهما كانت العروض مغرية.

ولم يبق أمام راموس سوى الابتعاد عن المشاكل، تماما كما فعل مسعود أوزيل وأنخيل دي ماريا، اللذان فضّلا الانتقال من ريال مدريد بعد أن رفض بيريز زياردة رواتبهم السنوية، حسبما يرى بعض المتابعين للشؤون الكروية ومن بينهم بيير فينكلير في تعليقه المنشور على موقع "شيورت1" الألماني.

بايرن ميونخ طرف مهم في الصفقة

ونظرا لارتفاع ثمن انتقال راموس قبل انتهاء عقده بعامين، أصبح رحيل المدافع مرهون بصفقة تبادلية، وهنا بالتحديد يأتي دور مانشستر يونايتيد، فحارس المرمى ديفيد دي خيا يرغب ومنذ فترة بالانتقال إلى ريال مدريد، والحلّ الممكن، بتخلي مانشستر عن دي خيا ويدفع30 مليون يورو إلى ريال مدريد للحصول على راموس، علما أن إدارة مانشستر يونايتد عرضت على راموس راتبا سنويا قدره 11 مليون في السنة.

لكن النادي البافاري مهتم براموس أيضا، إذ قامت بالتواصل مع أخيه ومستشاره "رنيه راموس"، آنذاك لم يتم الحديث عن صفقة الانتقال، ولكن يبدو أن الظروف أصبحت مختلفة الآن، وخاصة أن غوارديولا معروف بحبه للتعامل مع مواطنه .

وما على راموس إلا الانتظار

وفي جميع الأحوال، فإن أمر الصفقة لازال مفتوحا ويحتاج إلى بعض الوقت ، فالصفقات الضخمة تكون صعبة و تحتاج إلى مفاوضات كثيرة.

وحلُّ هذه المفاوضات يتعلق أيضا بالمدافع شفاينشتايغر، فهل ينتقل إلى مانشتستر يونايتد بصفقة تبادلية مقابل أنخيل دي ماريا؟ إذ تم الأمر بهذا الترتيب سيكون للمفاوضات أبعاد أخري، ويبقى الأمر متعلقا بأوليات صفقات الانتقال لدى بايرن ميونخ ومانشستر يونايتيد.

وإلى أن يتم الوصول إلى اتفاق بشأن مفاوضات الانتقال، يبقى على راموس الانتظار وتحمل وسائل الإعلام الاسبانية وما تنقله عنه من تسريبات، آخرها خروجه من مكتب محاميه برفقة شقيقه، فراموس يعرف تماما أن انتقاله من ريال مدريد لا يمكن أن يتم دون خوض مناقشات مع رئيس النادي الملكي بيريز.

كورة

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -