حفرية الهالوسيجينيا         

انه كائن عجيب لا يعرف العلماء حرفيا رأسه من ذيله. لكن العلماء قالوا يوم الأربعاء إن تحليلا جديدا لحفرية الهالوسيجينيا قد وفر لهم ولأول مرة فهما كاملا لهذا الكائن البحري الصغير الذي عاش منذ نحو 508 ملايين عام.

والهالوسيجينيا هو نوع من الأنواع التي تمثل العصر الكمبري وهو فترة محورية في تاريخ الحياة على الأرض شهدت ظهور غالبية المجموعات الأساسية في عالم الحيوان والعديد من التركيبات الجسمانية العجيبة التي ظهرت ثم اندثرت.

واكتشفت حفرية الهالوسيجينيا في موقع بورجيس شيل في جبال روكي بكندا ويتراوح طولها بين عشرة و55 ملليمترا ولها سبع فقرات عمودية مزدوجة ناتئة من ظهرها وعدد مماثل من الأرجل ذات المخالب.

ولطالما حيرت الهالوسيجينيا العلماء. وخلال السبعينات اعتقدوا أن الفقرات العمودية الناتئة من الظهر هي الأرجل وتصوروا أن الأرجل هي مجسات على الظهر كما تصوروا ان الذيل هو الرأس والعكس.

ويعرف العلماء الآن أين الرأس الحقيقي بعد ان استخدموا تقنية تصوير متقدمة لتحليل الحفرية ووجدوا ان الرأس يوجد عند نهاية انبوب على شكل الخرطوم وقرب نهاية الرأس توجد عينان على شكل حبتي الفول.

وقال مارتن سميث الباحث في أشكال الحياة في العصور الجيولوجية السالفة بجامعة كمبردج "انه شيء ظريف ان نعرف أخيرا كما كان عدد أرجلها ونعرف رأسها من ذيلها.

وأضاف :"عندما وضعناه تحت الميكروسكوب الإلكتروني، لم تسرنا فقط رؤية زوج من العيون الصغيرة جدا وهي تنظر إلينا، بل رأينا تحتها ايضا ابتسامة فك شبه دائرية".

وفسر سميث :"بدا المشهد كما لو كانت الحفرية تبتسم لنا ابتسامة عريضة لما تخفيه من أسرار".

وداخل فم الكائن عثر العلماء على حلقة من الأسنان ثم مجموعة أخرى من الأسنان المصفوفة من الحلق وحتى اتجاه المعدة.

ويعتقد العلماء أن الهالوسيجينيا استخدم فمه في امتصاص الطعام ثم دفعه بعد ذلك إلى الأحشاء.

وعلق شياويا ما، من متحف التاريخ الطبيعي، على الدراسة قائلا :"يعتبر الهالوسيجينيا مؤخرا بمثابة السلف المبكر للديدان المخملية المعروفة باسم "أونيتشوفورا" أو حاملات المخالب".

وقال :"الديدان المخملية تمتلك أيضا جسما أشبه بالدودة وزوج من الأرجل غير المفصلية، لكنها لا تمتلك عمودا فقرية".

وأضاف :"سوف يؤدي الاكتشاف إلى تحسين فهمنا بشأن التطور المبكر فضلا عن المسار التطوري المؤدي إلى الديدان المخملية في وقت الراهن".

BBC/رويترز

0 التعليقات:

Post a Comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -