وجه المفكر جلال أمين، أستاذ الاقتصاد بالجامعة الأمريكية انتقادا لاذعا للرئيس عبد الفتاح السيسي ، مشيرا إلى ان خطاباته لم تتحول إلى فعل حتى الآن. وقال أمين في حوار نشرته صحيفة "المصري اليوم" بعددها الصادر اليوم الثلاثاء :" خطابات السيسى لم تتحول إلى فعل حتى الآن"، لافتا إلى أن المؤتمر الاقتصادى كان أقرب إلى الاحتفالية، وإن ما عرض فيه من خطط كلام عام، وإنه كان يجب أن تعرض الخطة الاستثمارية على الشعب قبل عرضها فى المؤتمر. ووصف أمين الحديث عن تجديد الخطاب الدينى فى بلد جائع بـ "مضيعة للوقت" ، مشددا على أن الظلم الشديد والفساد يجعل الناس تهتم بتلك النوعية من القضايا من باب الهاء أنفسهم ، قائلا:" الحالة بائسة وهذا يشجع أناسا على الظهور فى الفضائيات لتقول كلاما فارغا وإثارة معارك لمجرد الظهور الإعلامى". وتابع: " انا مع فكرة تجديد الخطاب الديني ولكنه لا يحدث بهذه الطريقه، لأن المواعظ لا تغير الناس ولا سلوكياتهم، الناس تتغير عندما تتغير نفسيتهم وبالتالى يحدث تغيير فى العقل أى فى طريقة التفكير، فالمدرسة التى حلقت شعر طفلة بسبب الحجاب لديها مشكلة نفسية، كيف يمكن أن أجدد لها الخطاب الدينى؟ الحل معها إما زيادة راتبها أو فصلها من العمل، وبالتالى أنا أرى أنه قبل إشغال الرأى العام بتجديد الخطاب الدينى علينا أن نغير حالة الغضب والحقد وفقدان الأمل التى لديهم بتحسين أوضاعهم الاقتصادية، وقتها أى حديث عن الفكر سيكون مقبولا لكن الحديث عن تجديد الخطاب الدينى فى بلد جائع لن يثمر شيئا وسيصبح ملهاة ومضيعة للوقت". وشدد أمين على ان " المسألة ليست تنقيح مناهج من قبل الأزهر أو وزارة التربية والتعليم وإنما تطوير حال المعلم البائس، وبهذه المناسبة أقول إن فهم الدين فى طبقة الفقراء أعمق من فهم الدين فى الطبقات الوسطى والدنيا التى تنظر إلى الأغنياء بحسد ولديها مشاكل نفسية لا حصر لها، هى سبب تطرفهم فى فهم الدين". واضاف:" الفساد ينتشر عندما يكون هناك ظلم وارتفاع فى تكاليف المعيشة من جانب مع ثبات الدخول من جانب آخر، العامل المتكاسل والمدرس الذى يلجأ للدروس الخصوصية والموظف المرتشى وكلها من أشكال الفساد هم نتاج الواقع الصعب الذى يعيشونه". 

المصريون

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -