يبدو أن شركة الخطوط التونسية تتجه لمنع ارتداء الحجاب من قبل مضيفات الطيران، بعد أن تم منع المضيفة نبيهة الجلولي التي عادة ما يقع استبعادها في الفترات الأخيرة من العمل داخل طائرات الخطوط التونسية بسبب ارتدائها الحجاب.

وكانت نبيهة منعت في السابع من شهر أبريل الماضي من امتطاء الطائرة للعمل كمضيفة بسبب رفضها نزع الحجاب عن رأسها والتي تقول إنه لا يخالف ميثاق الهندام الخاص بالخطوط التونسية في حين يقول قائد طائرة منعها من العمل إن زيها غير قانوني.


ورغم أن المضيفة استطاعت أن تعمل بشكل عادي مرتدية الحجاب مع طيارين آخرين في الخطوط التونسية بعد تلك الحادثة، فإنها صدمت في الواحد والعشرون من الشهر الماضي برفض قائد طائرة عملت معه الكثير من المرات السماح لها بالعمل داخل الطائرة.


وقد تحولت تلك الحادثة إلى قضية رأي عام بعدما تناقلت وسائل الإعلام خبر منع مضيفة للخطوط التونسية من العمل بسبب ارتدائها الحجاب. وامتد الجدل إلى البرلمان حيث أكد رئيسه محمد الناصر إن هناك نية لعقد جلسة عامة لمساءلة وزير النقل حول الأمر.


إلا أنّ اهتمام البرلمان التونسي بمناقشة مشاريع قوانين ذات أهمية على غرار القانون الأساسي للمجلس الأعلى للقضاء الذي أثار خلافات كبيرة بين النواب جعل الأضواء الملقاة على هذه القضية تخفت بشكل جعل البعض يستبعد عقد جلسة مساءلة لوزير النقل.


وبالرغم من ذلك فإن عددا من نواب حركة النهضة الإسلامية (ثاني أكبر كتلة برلمانية بعد حركة نداء تونس) متمسكون بمساءلة وزير النقل في حال تكررت حالات منع المضيفة المحجبة من العمل، لافتين إلى أنّ منع الحجاب فيه اعتداء صارخ على مكاسب الدستور.


وهذا الرأي يتطابق مع موقف المضيفة التونسية نبيهة الجلولي التي تقول لمصر العربية إنّ منعها من العمل مرتدية الحجاب فيه انتهاك لحريتها الفردية، لافتة إلى أنّ النظام الداخلي للخطوط التونسية لا ينصص جملة ولا تفصيلا على أن الحجاب زي مخالف للقانون.


وتتقاسم معها هذا الرأي إحدى زميلاتها التي رفضت الكشف عن هويتها بدعوى أن شركة الطيران تمنع الإدلاء بتصريحات، قائلة لمصر العربية إن ارتداء الحجاب مسألة شخصية تعكس مدى انفتاح الخطوط التونسية على ثقافة الاختلاف داخل البلاد عقب الثورة.


غير أن زميلا آخر لهم رفض بدوره الكشف عن هويته يقول بلهجة حادة لمصر العربية إنّ ارتداء الحجاب من قبل المضيفات أمر يتعارض تماما مع النظام الداخلي للخطوط التونسية، مشيرا إلى أنّه طالما لم يقع تنقيح النظام الداخلي يجب التقيد حرفيا بكل بنوده.


ويقول مصدر مسؤول في الخطوط التونسية لمصر العربية إنّ ميثاق الهندام الخاص بالشركة ينصص بوضوح كيفية ارتداء أزياء المضيفات في الطائرة، مبرزا أنّ الميثاق الذي يتضمن صورا مفصلة حول كيفية ارتداء الهندام لا يشير من قريب أو بعيد لارتداء الحجاب.

كشف بأن الإدارة العامة ستتخذ قرارا نهائيا بشأن ارتداء الحجاب من قبل مضيفات الطيران عقب اجتماع مرتقب غدا الاثنين للجنة مشتركة تضمّ ممثلين عن الإدارة العامة وممثلين عن طواقم الملاحة وممثلين نقابيين للحسم نهائيا في مسألة الهندام والمظهر.


وحول موقفه من إمكانية منع ارتداء الحجاب يقول رئيس مرصد الحقوق والحريات أنور أولاد علي لمصر العربية إن التوجه لمنع ارتداء الحجاب من قبل المضيفات أثناء العمل فيه اعتداء صارخ على الدستور في فصوله المتعلقة بحرية المعتقد والضمير. 


مصر العربية

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -