أعلن الدكتور خالد فهمي، وزير البيئة، عدم التراجع عن قرار إغلاق مكامير الفحم 3 أشهر سنوياً ابتداء من أغسطس حتي ديسمبر.

وأضاف خلال لقائه اليوم بأصحاب المكامير بحضور المهندس محمد عبد الظاهر، محافظ القليوبية، في مكتب المحافظ بشبرا الخيمة: "انا مجني عليا زيكم بالضبط بإعتباري الوزير المسئول".

وأوضح أن أضرار مكامير الفحم تواجه الجميع، والمشكلة تواجه عدة قطاعات من عدة أطراف وزارة الرى والزراعة والصناعة والصحة والبيئة والصناعة .

وتابع" نقل مكامير الفحم ليس هو الحل الآن، لأنها تحتاج إلى وقت طويل نظراً للبنية التحتية العميقة، ولكننا نريد مصانع متطورة للاستثمار وخلق فرص عمل لشباب والوصول لنوعية جدية من الفحم يمكننا تصديرها".

وأكد فهمى أن الأفران المطورة هى الحل الأسرع لمكامير الفحم، ولكن هناك مشكلة تواجهنا وهى قياسات الانبعاثات، لكن الحلول الآن هى البدء كمرحلة أولى بتوفيق الأوضاع وضبط معايير الانبعاث وآليات التمويل.

من جانبه قال المهندس محمد عبد الظاهر محافظ القليوبية إن حل أزمة مكامير الفحم بالإقليم لن يتم حلها بين يوم وليلة والأمر يتطلب توفير بدائل مناسبة لأن المكامير صناعة تضم آلاف العمال وأصبحت تشكل جزءا من كيان المناطق المتواجدة بها.




مصر العربية

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -