أوقاف القاهرة: "مسجد الزنا" لا يتبعنا

أكد الشيخ جابر طايع، وكيل أوقاف القاهرة، أن إدعاء بعض وسائل الإعلام لانتساب عامل ضبط متلبسا بالرذيلة مع ربة منزل داخل مسجد "آل البيت" بالزاوية الحمراء، لا أساس له من الصحة.

وقال طايع في تصريح لـ"مصر العربية"، اليوم الأربعاء، إن واقعة الفعل الفاحش تمت بزاوية أهلية تحت إحدى العمائر وليست في مسجد تابع للوزارة، مشيرا إلى أنه بعد التحقق من الواقعة تبين عدم وجود مصلى للسيدات داخل الزاوية.

ونظرت محكمة جنح الزاوية الحمراء، الثلاثاء الماضي، أولى جلسات محاكمة ربة منزل وعامل لاتهامهما بممارسة الرذيلة داخل مسجد بالزاوية الحمراء.

وكشفت التحقيقات أن السيدة كانت تتردد على المسجد لقضاء حاجتها، وتعرفت على العامل الذي كان يؤذن ويؤم المصلين في غياب الإمام، وجرت بينهما عدة اتصالات هاتفية لتقيم معه عقب ذلك علاقة غير شرعية "داخل المسجد" مرتين.

وتوصلت التحقيقات إلى أن العامل حاول التهرب من المتهمة، ما دفعها لتحرير محضر ضده باتهامه باغتصابها داخل المسجد، وبضبط العامل المتهم اعترف بممارسته الرذيلة مع المتهمة برضاها ودون إكراه، وتبين أن المتهمه لم تتعرض للاغتصاب وأنها كانت راضية بممارسته الرذيلة معها.

مصر العربية

0 التعليقات:

Post a Comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -