نائب القائد العام لقوات الحرس الثوري، حسين سلامي، طهران - (فارس)

أكد مساعد القائد العام للحرس الثوري الإيراني، العميد حسين سلامي، أن إيران أعدت نفسها لخوص حرب طويلة الأمد مع الولايات المتحدة وعلى المفاوضين الإيرانيين مغادرة مائدة المفاوضات إذا واجهوا التهديد مرة أخرى، بحسب وكالة أنباء "إرنا".

كما حذر سلامي الولايات المتحدة من خطر شن أي هجون على إيران وقال "نحن مستعدون دوما لخوض حرب طويلة الأمد يكون النصر فيها حليفنا، وعلى أتم الاستعداد لدخول الحرب مع الولايات المتحدة".

وأضاف في رد فعل على تهديدات المسؤولين الأمريكان وقال "إن مرحلة استخدام القوة العسكرية انقضت ولا ينبغي للولايات المتحدة مقارنة انتصاراتها السابقة على جيوش هزيلة بالدخول في مناورات مع القوى الإيرانية حتى لو كان بدون عداء.

وشدد بالقول "إذا أرادت الولايات المتحدة استخدام قواعدها الجوية فعليها أن تعلم أنها ستحترق، ولو حلقت طائراتها فعليها أن تعلم أن السماء ستمتلئ بالنيران الكثيفة أمامها"، كما حذر سلاح الطيران الأمريكي من مغبة ارتكاب أي حماقة ضد إيران قائلا "إن أول طلعة لهم ستكون الأخيرة، ولن يهبط أي واحد منهم بسلام على الأرض وعليهم أن يسموا عملياتهم الرحلة الأخيرة".

كما أكد سلامي "أعددنا أنفسنا وفق افتراض "أخطر السيناريوهات" وهو يحمل استعدادنا الكامل لخوض الحرب مع الولايات المتحدة لأننا نعتقد أن ساحة الحرب ستشكل اختبار لكل طاقاتنا الحقيقية"، مضيفا "إذا كانت الولايات المتحدة تعتمد المبالغات وتقوم بشن حرب نفسية فإننا نأخذها على محمل الجد أيضا، وإذا كانت تتحدث وفق الحقيقة والواقع فإننا على كامل الاستعداد لإظهار الوقائع على الساحة بوضوح".

دوت مصر

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -