معاشات لا تزيد عن الـ 56 جنيها للطفل اليتيم، ومنحة تعليم حدها الأقصى شهريا 41 جنيها، لا تغني ولا تسمن من جوع، ولا تنتشل أسرًا لا حصر لها تعيش تحت خط الفقر من الضياع.

وتعد وحدات التضامن الاجتماعي بمحيط سكن هؤلاء هي الملاذ الأول للحصول على ما يسد رمق الأطفال اليتامى والأسر التي تعاني عسر الحال وتريد أن تعلم أولادها؛ ليحصلوا على معاش يساعدهم على مواجهة ظروف الحياة الطاحنة.

لكن ما يحصلون عليه فعليًا، ويمثل كل دخلهم، لا يكفي سد القليل من احتياجاتهم الأساسية.

سألنا عطية علي، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بمحافظة شمال سيناء، عن قيمة المساعدات التي تصرف للأطفال اليتامى وأطفال الأسر الفقيرة الذين يلتحقون بمراحل التعليم المختلفة فقال إن تقديمها يتم في شكل منح تعليميةو يبدأ صرفها في بداية أكتوبر من كل عام وحتى شهر مايو.

وأضاف أن الأسر التي تستفيد من هذه المنح، هى "عميلة الضمان" أي تلك التي تحصل على معاشات ضمانية، وبالتالي يكون لها عدد من الأطفال في مراحل التعليم المختلفة، بحيث يتم صرف مساعدة تعليمية لكل منها، وبمقدار 41 جنيها عن الطفل الواحد، وبحد أقصى 200 جنيه تضاف للمعاش الضماني خلال هذه الفترة من كل عام.

وأوضح وكيل التضامن أن الأسرة الضمانية تستفيد من هذه المنحة التعليمية طوال فترات تعليم أولادها من سن دخول المدارس حتى يتم سن 18 عامًا.

ومن جانبه، كشف مصدر مسئول بوزارة التضامن الاجتماعي (رفض ذكر اسمه) أن حالات الاستفادة الأخرى من معاش الأطفال تشمل يتيم الأب أو يتم الأب والأم، وهي المنحة تصرف للأم إذا كانت على قيد الحياة أو لولي الأمر (العم أو الخال أو الجد) طالما تحولت الوصاية له.

وكشف المصدر لـ "مصر العربية" أن هناك مذكرة معروضة على وزيرة التضامن غادة والي لزيادة قيمة معاش الطفل اليتيم.

وسبق المذكرة المعروضة على الوزيرة، بحسب المصدر، اثنتان قدمتهما الوزارة لمجلس الوزراء والحكومة لزيادة معاشات الأطفال التي تقدر بـ 56 جنيها شهريًا للطفل الواحد، في حين أن الطفلين يحصلان على 91 جنيها، و122 جنيها لثلاثة أطفال، وفي حالة وجود 4 أطفال يحصلون على 151 جنيها كحد أقصى.

ووصف المصدر هذا المعاش بالهزيل، في ظل ارتفاع الأسعار، خاصة وأن الأطفال المستحقين لهذا المعاش هم يتامى الأبوين ممن تقل أعمارهم عن 18 عاما، وأطفال السيدة المطلقة إذا توفيت أو تزوجت من رجل آخر أو سجنت، وكذلك الطفل الذي سجن والده لمدة لا تقل عن 3 سنوات.


مصر العربية

0 التعليقات:

Post a Comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -