أفاد مركز حقوقي فلسطيني أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت 390 فلسطينيا في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة خلال شهر أبريل الماضي من بينهم 60 طفلا و23 سيدة و17 مواطنا من قطاع غزة.

وذكر مركز "أسرى فلسطين للدراسات" في تقرير أصدره اليوم حول الانتهاكات الإسرائيلية خلال شهر أبريل المنصرم أن سلطات الاحتلال اعتقلت 60 طفلا أصغرهم الطفل "أحمد ايهاب الزعتري" من القدس (9 أعوام) واحتجزته في الزنازين حتى الصباح والطفل "محمد مهدي الزعتري (12 عاما).

وأضاف انه تم اعتقال (23) سيدة من بينهن النائب في المجلس التشريعي عن الجبهة الشعبية "خالدة جرار" من رام الله وتحويلها الى الاعتقال الإداري،لافتا إلى أن معظم النساء تم اعتقالهن من ساحات المسجد الأقصى المبارك واطلاق سراحهن بعد التحقيق وفرض الابعاد عن المسجد لعدد منهن .

وأشار إلى أن الاحتلال واصل بشكل لافت اللجوء لاستخدام سياسة الاعتقال الإداري (بلا تهمة أو محاكمة) حيث أصدر (82) قرارا اداريا ما بين اعتقال إداري جديد وبلغت (31) قرارا، و(51) قرارا بتجديد الفترات الاعتقالية لأسرى إداريين لمرات جديدة تراوحت ما بين شهرين وستة أشهر،منهم (41) قرارا لأسرى من مدينة الخليل جنوب الضفة.

وثمن الناطق الإعلامي للمركز رياض الأشقر الحراك المتنامي لدعم قضية الأسرى، داعيا إلى المزيد من الجهود لتحقيق انجاز حقيقي يتمثل في حشد الرأى العام الدولي لصالحهم، وتحريك المؤسسات الدولية الحقوقية والإنسانية لإدانة الاحتلال.

وطالب السلطة الفلسطينية بالإسراع برفع ملف الأسرى والانتهاكات التي يتعرضون لها الى محكمة الجنايات الدولية، لمحاكمة الاحتلال على جرائمه بحق الأسرى ووقف مسلسل الاستهتار بحياتهم وسياسة القتل البطيء التي تمارس بحقهم .

ويبلغ عدد الأسرى الفلسطينيين داخل السجون الإسرائيلية 6500 أسير بينهم نحو 400 أسير من قطاع غزة موزعين على قرابة (20) سجنا ومعتقلا ومركز توقيف وتحقيق إسرائيلي وفقا لبيانات هيئة الأسرى والمحررين الفلسطينيين .


أ ـ ش ـ أ

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -