مشاية الأطفال.. سبب 25% من الحوادث

هناك اعتقاد خاطئ من الأمهات أن المشاية تساعد الطفل بالمشي المبكر، ولكن الأصح هو أنها قد تؤخر عملية المشي للأسباب التالية :

- المشاية تحرم الطفل من النظر إلى قدميه أثناء المشي، وبالتالي يفقد عملية التصحيح البصري أثناء المشي و الهام لتعلم التحكم بالقدمين.
- المشاية تقوي الأجزاء السفلية من الساقين، و تضعف الأجزاء العلوية منها والأرداف، فيختل توازن الطفل عند محاولة المشي بدون مشاية و يتأخر في عملية التواقق اللازم للمشي.- قد تسبب المشاية تقوس الساقين والمشي على رؤوس الاصابع عند بداية المشي .

وفوق كل ذلك فهي سبب رئيسي لأذى الأطفال كالحروق و السقوط و بالتالي الكسور في الاطراف والجمجمة و النزيف من الانف والفم و رض الأسنان و التواء مفاصل الأقدام.

يكفي أن نعرف أن مانسبته 25%من حوادث الأطفال دون عمر السنة سببه المشاية، و 20% من هذه الإصابات خطير .

وفي بعض الدول المتقدمة منع تصنيع وبيع المشاية قبل عشر سنوات من الآن، لذلك نرجو التخلص من المشايات حالا و عدم إهدائها كهدية لأي طفل عزيز، وفي حال الرغبة بمعرفة البديل فهناك المقاعد الثابتة الهزازة و الأرجوحة بمواصفات جودة عالية والأقفاص الحابسة للأطفال، ومقاعد الطعام المخصصة للطفل فهي آمنة.

وفي النهاية أختم حديثي بمعلومة فيزيائية.. وهي أن سرعة تحرك المشاية ذات العجلات قد تبلغ مترا في الثانية، وبالتالي لن يتمكن الأهل من تدارك الحوادث مهما بلغت الحيطة.

نقلا عن الصفحة الرسمية لاستشارية الأطفال/ ماجدة مطيع عودة.


مصر العربية

0 التعليقات:

Post a Comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -