حسن شحاته

تمنّي حسن شحاته، المدير الفني السابق للمنتخب الوطني الاول، والحالي للمقاولون العرب، من الله ان يشفي الرئيس الاسبق حسنى مبارك ويفك كربه، لانه سانده بقوه طوال فتره توليه للمنتخب الوطني ولم يرَ منه سوي كل طيب.

وقال "شحاته"، في حوار خاص اجراه مع محمد البنهاوي، مراسل "امارات سبورت" في القاهره، انه لم يندهش بعد تفضيل اتحاد الكره للمدرب الاجنبي عليه لقياده الفراعنه في الفتره المقبله، مؤكدًا انه مستقر في تدريب ناديه الحالي.

وبشان قرار الجبلايه بتعيين مدرب اجنبي للفراعنه خلفًا لشوقي غريب، قال "المعلم" انه غير مندهش من القرار، لكنه مازال عند رايه بان المدرب الوطني افضل وان جميع انجازات الكره المصريه تحققت علي ايدي مدربين وطنيين، مشددًا علي انه غير محسوب علي احد من اعضاء اتحاد الكره، ولا يتودّد لهم ويتصل بهم في المناسبات، حتي ياتي مدير فني للمنتخب المصري، لان شخصيته تمنعه من ذلك.

ولفت الي ان انجازاته مع المنتخب المصري كانت كفيله بان تعيده لمنصبه مره اخري، خاصّه وانه لم تتم اقالته لاسباب فنيه، لكن بامر من المشير طنطاوي، رئيس المجلس العسكري وحاكم البلاد وقتها، لتهدئه الراي العام ولم يكن يستطيع ان يقف ضد التيار فتقدم باعتذاره بعد تسويه ازمه الشرط الجزائي.

التحرير

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -