صورة ارشيفية

تظاهر العشرات من أهالى منطقة إمبابة أمام مستشفى إمبابة المركزى وأثاروا حالة من الذعر بعد وفاة أحد المتهمين المحبوسين داخل حجز قسم شرطة إمبابة حيث اتهم أقاربه الشرطة بالاعتداء عليه بالضرب مما تسبب فى وفاته متأثرًا بإصاباته.

ورفض الأهالي تسلم جثته بينما أوضح مصدر أمني أن الوفاة طبيعية ولا يوجد فيها شبهة جنائية في الوقت الذي لا يزال الأهالي متجمهرين أمام المستشفى رافضين تسلم جثة المتوفى وطالبوا بالتحقيق في الواقعة.

كان إسلام سعيد عزالدين قد ألقت قوات الشرطة بقسم إمبابة يوم الأحد الماضى وبحوزته شريط لعقار الترامادول المخدر وأمرت النيابة بحبسه ٤ أيام إلا أن أسرته فوجئوا بإبلاغهم بوفاته صباح اليوم وأخطرت النيابة التي تولت التحقيق.


الاهرام

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -