قالت عائلة الصحفي الأمريكي جيمس فولي الذي أعدم على أيدي تنظيم الدولة الإسلامية إنها تعرضت لتهديدات من قبل الإدارة الأمريكية.

وأشارت فولي إلى أن السلطات أبلغت العائلة رفضها الافراج عن معتقلين لديها مقابل تحرير ولدها ولن تقوم بأي عمل عسكري من أجل ذلك.وأضافت والدة الصحفي دايان فولي إن السلطات الأمريكية هددتها بالملاحقة القضائية إذا حاولت جمع التبرعات لدفع فدية بغية فك أسر ابنها.

من جهته نفى البيت الأبيض أقوال والدة فولي مشددا على أن سياسة الولايات المتحدة تقوم على عدم دفع الفدية كون الخطوة تعرض حياة أمريكين آخرين إلى الخطر.

المصدر: RT + "وكالات"

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -