الداخلية الليبية - ارشيفية

ناشدت وزارة الداخلية الليبية، الحكومة المصرية بتكثيف رحلات الطيران إلى منفذ رأس أجدير الحدودي بين ليبيا وتونس، من أجل إجلاء آلاف المصريين العالقين على المنفذ في انتظار عودتهم إلى القاهرة بعد تصاعد الاشتباكات بالعاصمة طرابلس.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية الليبية رامي كعال- في تصريح اليوم السبت، لوكالة أنباء الشرق الأوسط -" إن أعداد المصريين تتزايد يوميًا عند المنفذ ورحلات الطيران غير كافية لاستيعاب الجميع، مشيرًا إلى أن المنفذ غير مؤهل لاستقبال هذه الأعداد ما قد يؤدي إلى العديد من المشاكل والصعوبات.

ونفى متحدث الداخلية الليبية الأنباء المتداولة على المواقع الإخبارية حول مقتل 7 مصريين على الحدود الليبية التونسية بمنفذ رأس أجدير، مشيرًا إلى أن هذه الأخبار عارية تمامًا من الصحة، داعيًا وسائل الإعلام إلى التأكد من مصداقية الخبر في هذا الوقت العصيب التي تمر به البلاد، وأوضح أن قوات الأمن الليبية أطلقت النار في الهواء جراء محاولة أقتحام المنفذ، ما أدى إلى إصابة شخصين مصريين وحالتهما مستقرة الآن.

وأضاف أن عددًا من العالقين عند المنفذ حاولوا مرة أخرى اقتحام المنفذ الليلة الماضية ما أدى إلي إصابة رجل أمن تونسي، وصدور قرار من السلطات التونسية بإغلاق منفذ رأس اجدير مؤقتًا من أجل تنظيم إجراءات الدخول لأراضيها.

يٌذكر أن الملاحة الجوية بمطار طرابلس الدولي قد توقفت يوم الأحد 13 يوليو الماضي بعد اشتباكات بالعاصمة طرابلس.


الاهرام

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -