اعتبر العاملون ورجال الأعمال والمستثمرون في قطاع السياحة، إن الانقطاع المتواصل والمستمر في التيار الكهربائي في مختلف المدن المصرية تسبب في "خراب بيوتهم"، إذ أدى إلى انخفاض إيرادات الفنادق والقرى السياحية لأكثر من 15% خلال الفترة القليلة الماضية، لارتفاع تكلفة تشغيل الفنادق من استهلاك كميات كبيرة من السولار لتشغيل المولدات الكهربائية.

كما أدى انقطاع الكهرباء، إلى زيادة أعمال صيانة الأجهزة أو استبدالها بأخرى حديثة، ورفع الموردين لأسعار المواد الغذائية، التي باتت عرضة للتلف، في حين أن هناك ثباتا في الأسعار السياحية.

وقال علي غنيم، عضو الاتحاد المصري للغرف السياحية، في تصريحات على هامش اجتماع الاتحاد، إن إيرادات الفنادق والقرى السياحية انخفضت بنسبة 18% في مختلف المدن السياحية، بسبب انقطاع التيار الكهربائي، الذي تسبب في تدمير معظم الأجهزة الحيوية بالفنادق المصرية، مما رفع تكلفة صيانتها بنحو 20% عن الأوقات العادية.

وأضاف "غنيم" أن هذه الزيادة يقابلها ثبات في الأسعار السياحية، خاصة أن الفنادق لا يمكنها رفع أسعارها بصورة مفاجئة، في ظل انخفاض الحركة السياحية الوافدة إلي مصر.



وقال هاني سليمان، أمين عام غرفة الفنادق المصرية بجنوب سيناء، إن عدد مرات انقطاع التيار الكهربائي بشرم الشيخ تصل إلى نحو مرتين يوميا بمعدل ساعتين في اليوم، تلجأ خلالها الفنادق لتشغيل مولدات الكهرباء.

وأضاف أن قطاع الفنادق يعاني جراء ارتفاع تكلفة التشغيل، التي تصل في بعض الفنادق إلي نحو 60% لزيادة أسعار السولار والمواد الغذائية، وصيانة الأجهزة أو استبدالها.

وقال أمين عام غرفة الفنادق المصرية بجنوب سيناء، إن خسائر الفنادق تزايدت خلال الفترة الماضية، فضلا عن ارتفاع أسعار الكهرباء بنسبة 40% خلال الشهرين الماضيين، وبلغت قيمة فواتير بعض فنادق الخمس نجوم بشرم الشيخ نحو 530 ألف جنيه شهريا.

وقال المهندس جمال العجيزي، رئيس جمعية مستثمري العين السخنة، إن فنادق القاهرة الأكثر ضررا بين الفنادق المصرية جراء انقطاع التيار الكهربائي لمدة طويلة، لكن الأوضاع طبيعية في منطقة العين السخنة حتي الآن.

وأضاف أن هناك اتجاه لاستخدام الخلايا الضوئية لتوليد الطاقة الكهربائية في العين السخنة، تجنبا لحدوث أزمة انقطاع الكهرباء في المنطقة.

وقال عادل عبدالرازق، عضو الاتحاد المصري للغرف السياحية، إن إيرادات الفنادق والقرى السياحية المصرية انخفضت بشكل ملحوظ، نتيجة انقطاع التيار الكهربائي لمدد طويلة خلال الأيام القليلة الماضية، مما تسبب في ارتفاع تكلفة التشغيل، وأعمال الصيانة، وتلف المواد الغذائية.



وأضاف "عبدالرزاق" أن إيرادات فنادق القاهرة انخفضت بنسبة تصل إلى نحو 20%، في حين بلغت نحو 15% في الغردقة وشرم الشيخ، بينما تقل النسبة في فنادق الأقصر وأسوان لانخفاض الإشغالات بها.



وتوقع زيادة معدلات انخفاض إيرادات الفنادق والقرى السياحية في حالة استمرار انقطاع الكهرباء، مؤكدًا إن انقطاع التيار الكهربائي سيؤثر على مستقبل السياحة في مصر خلال الفترة المقبلة، واصفاً السياحة في مصر حاليا بسياحة الشموع، التي ستتسبب في هروب السائحين من مصر.

وأضاف أن تصريحات وزير الكهرباء حول استثناء المناطق السياحية من خطة تخفيف الأحمال، لتهدئة الأوضاع داخل القطاع السياحي المصري، وأنها وعود لا تنفذ علي أرض الواقع.


رصد

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -