الصحفيين العرب

أكد الاتحاد العام للصحفيين العرب، أنه يتابع الآثار المدمرة للعدوان الإجرامي الوحشي، الذي تشنه حاليا قوات الاحتلال الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني فى قطاع غزة، موضحا أنه مع استمرار هذا العدوان الهمجي الذي تجاوز مرحلة ما يسمي "الجرائم فى حق الإنسانية"، إلى مرحلة جرائم فى حق الضمير العالمي، وتواصل سقوط الصحفيين شهداء فى معترك قيامهم بأدائهم واجبهم المهني فى تغطية الأحداث فى ظل الاستعمال المفرط لآلة الحرب الاسرائيلية المجرمة.

وقال الاتحاد في بيان له، إنه فى نهاية يوم الأربعاء الماضي 30 يوليو، قتل صحفيان فلسطينيان، أثناء تغطيتهما لأحداث سوق الشجاعية، بغزة، وبهذا يرتفع عدد ضحايا الهجوم الإسرائيلي إلى تسعة صحفيين، وإصابة عشرين آخرين، خلال أقل من شهر، ووفقا لتقرير نقابة الصحفيين الفلسطينيين، مضيفا أن استشهاد الصحفيين تم من جراء القصف المدفعي الإسرائيلي على سوق الشجاعية، كما أصيب صحفي آخر بجروح خطيرة خلال تغطيتهم للقصف الأولى على السوق.

وأوضح أنه يضاف إلى الاعتداءات الوحشية المتتالية على مدن القطاع، تلك المجزرة البشعة التى تعرضت لها مدينة رفح جنوب غزة، وراح ضحيتها العشرات من الشهداء ومئات الجرحي، بحجة خطف أحد الضباط الإسرائيليين فى انتهاك صارخ للهدنة الإنسانية التى أعلنتها الأمم المتحدة.

وأكد الاتحاد أنه يدين بكل شدة جرائم الحرب ضد الإنسانية التى تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلية، وسط تخاذل غريب من المجتمع الدولى، الذي يكيل بألف مكيال، ويساوي بين قتل العشرات والمئات وجرح الآلاف بحادثة خطف مختلقة من الكيان الصهيوني المجرم.

وحمل اتحاد الصحفيين العرب السلطات الإسرائيلية المسئولية الكاملة عما يحدث من وقوع ضحايا أبرياء من قتلي وجرحي فى حماية دولية غير مبررة تقودها الولايات المتحدة الأمريكية.

وطالب الاتحاد كافة المنظمات الحقوقية الدولية ومنظمات المجتمع المدني وهيئة الأمم المتحدة بإدانة الجرائم الإسرائيلية التى تجاوزت كل الحدود وفضحها على كافة المستويات.

وقال الاتحاد: "نظرا لاستشهاد تسعة صحفيين، وإصابة عشرين آخرين بجروح متفاوتة وتشريد أكثر من 35 عائلة صحفي مع تدمير منازل عدد منهم بشكل كامل، فإن اتحاد الصحفيين العرب يتضامن مع نقابة الصحفيين الفلسطينيين فى مناشدة النقابات، والاتحادات العربية بسرعة التحرك من أجل مساعدة هؤلاء الزملاء ماديا من خلال توفير مأوي ومساعدات عاجلة لهم ولعائلاتهم المشردة، والمنكوبة.

وفى نفس الوقت دعا اتحاد الصحفيين العرب كافة النقابات، والمنظمات الصحفية إلي وقفة تضامنية مع الصحفيين الفلسطينيين، والشعب الفلسطيني فى غزة يوم الثلاثاء القادم 5 أغسطس فى تمام الساعة الثانية عشرة ظهرا بالتوقيت المحلى لكل دولة.

ومن ناحية أخري أكد الاتحاد أنه يتم حاليا إجراء الترتيبات الخاصة بسفر الوفد المشترك للاتحاد الدولى للصحفيين، واتحاد الصحفيين العرب إلى غزة لمساندة الزملاء الصحفيين هناك، والشعب الفلسطيني فى موقفهم الصامد فى مواجهة آلة الحرب الإسرائيلية.


الاهرام

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -