اكد محمد كمال عضو المكتب السياسي لحركة شباب 6 ابريل خلال حلقة برنامج "على مسئوليتي" ان عيد الفطر جاء محملا بالدماء سواء على المستوى المحلي او المستوى الاقليمي مشيرا الى حادثة الفرافرة والعدوان الاسرائيلي على قطاع غزة واضاف ان القرارات الاقتصادية التي اصدرها محلب اعيت كاهل المواطن المصري الفقير واشاد بانتصار المقاومة الفلسطينية مناشدا السلطات المصرية الا تلعب دور الوسيط وان تقدم الدعم للمقاومة الفلسطينية .

قال: محمد كمال عضو المكتب السياسي لحركة شباب 6 ابريل ان عيد الفطر جاء وسط حزمة من القرارات الاقتصادية حولت المواطن الفقير الى مواطن معدوم ، و شملت القرارات الاقتصادية رفع الدعم عن المحروقات ورفع الدعم تدريجيا عن السلع الغذائية .
واشار كمال الى ضرورة مراعاة البعد الاجتماعي وايجاد شبكات للتضامن الاجتماعي قبل تخاذ هذه القرارات .
واضاف ان هناك قرارات بديلة كانت كفيلة بدعم الموازنة العامة للدولة ومراعاة البعد الاجتماعي للفقير وتتمثل هذه القرارات رفع الدعم عن الطاقة للمصانع الصناعات الثقيلة , الاستغناء عن المستشارين بالمؤسسات الحكومية وهذا سيوفر للدوله 20 مليار جنيه ، وتساءل اين اموال الصناديق الخاصة التى تحوي ما بين 40 الى 70 مليار جنيه ؟ لماذا لم تنضم الى الموازنة العامه للدولة لتخفيف العجز .
وعن الجانب الامني فحادثة الفرافرة تدل على انهيار المنظومة الامنية ، منتقدا حكومة محلب وواصفا اياها بأنها حكومة فاشله على كل المستويات .
واضاف كمال ان انتخابات مجلس الشعب القادمة هي الفرصة الانية لتوزيع غنائم وصول هذا النظام القمعي الى الحكم مؤكدا ان الناظم الحالي يستخدم سياسة التجويع ضد معارضيه ومواطنيه على حد سواء .

وانتقل كمال بحديثه من الشأن الداخلي الى قطاع غزة والحرب الى يتعرض لها قطاع غزة مؤكدا ان المقاومة حققت انتصارا على اسرائيل والدليل على ذلك استهداف الاحتلال للمدنيين والبيوت والمدارس واستنكر كمال موقف الدول العربية مشيدا بموقف دول امريكا اللاتينية التي قامت بطرد 7 دول للسفير الاسرائيلي اعتراضا على العدوان على غزة

وطالب كمال المسئولين المصريين بضرورة التوقف عن لعب دور الوسيط مؤكدا انه مادام هناك احتلال لابد ان يكون هناك حركات للمقاومة


المصدر: الجزيرة مباشر مصر

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -