أمرت نيابة الخانكة، التحفظ على 3 أمناء شرطة، ظهروا فى فيديو وهم يمثلون بجثة مواطن، حتى الانتهاء من التحقيقات، وقررت النيابة إرسال الفيديو إلى المعمل الجنائى لفحصه، وإعداد تقرير بشأنه، والاستماع لأقوال رئيس مباحث قسم الخانكة، وكذا المأمور ومعاونى المباحث.

كان أحد الأشخاص بمدينة الخانكة قد قام بتحرير محضر فى قسم الشرطة، يتهم فيه 3 أمناء شرطة، بالتمثيل بجثة أحد الأشخاص داخل مشرحة مستشفى الخانكة العام، وأرفق بالمحضر سى دى عليه فيديو يوضح صورة أمناء الشرطة الثلاثة أثناء العبث بالجثة.

ومع انتشار الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعى والقنوات الفضائية، طلب وزير الداخلية محمد إبراهيم بسرعة التحقيق فى الواقعة، وتوصلت التحريات إلى أن الجثة التى ظهرت فى الفيديو هى لشخص يدعى محمود سلطان على، مسجل شقى خطر سرقات بالإكراه، وأنه لقى مصرعه على أيدى رجال الشرطة، بعد مطاردة بينه وبين مأمورية أمنية من أقسام شبرا الخيمة وقسم ومركز الخانكة للقبض عليه، وكان ذلك منذ شهر يونيو الماضى.

من جانبه، أكد اللواء محمود يسرى، مدير الأمن، أن ما عرض فى الفيديو هو شىء غير مقبول ، و أن «الداخلية» لن تقبل بالخروج على الدين الإسلامى أو الشرعية القانونية، وأضاف القانون سيتم تطبيقه على المخطئ، علاوة على التحقيق الذى ستجريه المديرية برئاسة مفتش الداخلية فى الواقعة.


المصدر: الجزيرة مباشر مصر

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -