وزير التخطيط - اشرف العربى

قال الدكتور، أشرف العربي، وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، إن أزمة انقطاع الكهرباء التي تشهدها مصر في الوقت الحالي، تحتاج إلى عامين أو ثلاثة لحلها.

وأشار العربي، في تصريحات له اليوم السبت، إلى أن الخطوات الإصلاحية التى بدأتها الحكومة لإصلاح منظومة الطاقة فى مصر خلال الفترة القليلة الماضية سوف تساهم بشكل كبير فى حل تلك الأزمة.

وأضاف أنه تم تخصيص 1.6 مليار جنيه مليار كاستثمارات حكومية بهذا منها مليار جنيه فى الطاقة الجديدة والمتجددة كمشرعات كهرباء في طاقة الرياح والطاقة الشمسية، وخصص الباقى لإنشاء واستكمال المحطات الكهربائية كالتغذية الكهربائية لشرق العوينات ومحطة توليد كهرباء أسيوط وغرب خليج السويس، واستكمال البنية الأساسية وتجهيز الموقع لأول محطة نوية.

وأكد أن أهم مشروعات التنمية المستهدفة بخطة التنمية الاقتصادية للعام الجديد، فيما يخص مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة، إنشاء محطة كهرباء الشمسية بالمركزات بكوم أمبو بقدرة 100 ميجاوات، ومحطة بالغردقة، والبدء فى إنشاء الوحدة الأولى من المحطة النووية المصرية الأولى بالضبعة شامل أعمال تأهيل الموقع بالبنية الأساسية اللازمة، ومشروع مزرعة الرياح بجبل الزيت بقدرة 200 ميجاوات.

ونفى العربي لـ"بوابة الأهرام" أية زيادات أخري في الأسعار خلال العام الحالى، خاصة فى أسعار المنتجات البترولية، والتى من المقرر الانتقال إلى تفعيل منظومة البطاقات الذكية كخطوة تالية فى منظومة إصلاح دعم الطاقة.

وأكد أنه سيتم الانتهاء، خلال أسابيع من تعديل أسعار التعريفة المميزة للطاقة الجديدة والمتجددة لتشجيع المستثمرين فى هذا المجال، و مشاركة القطاع الخاص في إنشاء محطات شمسية ورياح وتبيعها للدولة، ويساهم بنسبة كبيرة في حل أزمة الكهرباء فى مصر.


الاهرام

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -