أكد اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية أن أجهزة الوزارة رفعت درجة جاهزيتها لمواجهة مختلف التحديات مع قرب الانتخابات الرئاسية، وفرض السيطرة الأمنية على كافة التداعيات، مؤكداً على الروح المعنوية العالية لكافة القوات فى مواجهة التحديات التى تشهدها المرحلة الراهنة.

وأوضح الوزير خلال الاجتماع الذى عقده اليوم السبت مع مساعدى الوزير للقطاعات المعنية، أن الفترة الحالية ستشهد استعدادات أمنية مكثفة لتأمين مرحلة الدعاية الإنتخابية لمرشحى الرئاسة، وكذا تأمين امتحانات المراحل الدراسية المختلفة، وأن قوات الشرطة بالتنسيق الكامل مع القوات المسلحة قادرة على تأمين البلاد خلال تلك المرحلة وما تشهده من تحديات، وشدد على تفعيل كافة إجراءات المنع للحد من معدلات الجريمة فى مختلف المجالات وتكثيف إجراءات كشف الجرائم وضبط مرتكبيها، مؤكداً أن رجال الشرطة كلهم إصرار على مواصلة الرسالة وتحمل المشقة وبذل التضحيات من أجل توفير الأمن لشعب مصر العظيم.

ووجه وزير الداخلية التحيه لشهداء وأبطال الشرطة والقوات المسلحة الذين أثبتوا بتضحياتهم وجهودهم اليومية على عمق انتمائهم للوطن وإيمانهم بواجبهم نحو أمن واستقرار البلاد، وأكد أن أجهزة الوزارة على استعداد كامل لمواجهة إرهاب جماعة الإخوان والتى باتت أعمالها الأخيرة تعكس فشل وضعف تأثيرها فى استهداف المواطنين ورجال الشرطة والقوات المسلحة.

وأكد على تعديل الخطط الأمنية بما يحقق تأمين كافة المواقع التى تعمل بها الخدمات الميدانية وتوعية القوات العاملة فيها باتخاذ كافة التدابير التى تضمن إحباط وإجهاض أى محاولات لزرع أو تفجير العبوات الناسفة، والتوسع فى استخدام أجهزة كشف المفرقعات فى كافة مواقع الخدمات ومحيطها.

الاهرام

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -