بدأ حمدين صباحي، المرشح لرئاسة الجمهورية، بيانا أذاعه التلفزيون المصري، بالآية القرآنية «وما النصر إلا من عند الله»، مضيفاً: «أتقدم لكم مرشحاً لرئاسة الجمهورية، وأطلب أصواتكم لتحقيق مطالب الثورة في إنشاء وطن غني بالعدالة الاجتماعية والكرامة الانسانية»، وفقاً لقوله.

وقال حمدين صباحي، إن الشعب المصري أسقط رأسين ولا زالت نفس السياسات كما هي، مطالبا بإصلاح جذري في كافة مؤسسات الدولة.

وأضاف «صباحي»، خلال كلمة مصورة أذاعها التلفزيون المصري، أن: "مصر تستحق تنمية كبرى وتوزيعا عادلا للثورة"، داعيا إلى إقامة حرب ضد الفقر في مصر؛ على حد قوله.

وأشار إلى أن الدولة المصرية أصبحت «فاشلة» ونخرها سوس الفساد، مؤكدا أنه يجب إصلاح جذري للدولة.

وأضاف، أنه سيوقف قانون التظاهر، حتى إصلاحه، وسيفرج عن مسجوني الرأي.


وأوضح أن الشعب المصري عانى من الدولة «الهشّة»، التي نخر السوس أعمدتها، وانتشر الفساد بها، لذلك لابد من إصلاح جذري في أجهزة الدولة المصرية، حتى نراها مؤسسات الدولة حديثة وشفافة وقابلة للمحاسبة أمام الجهات المختصة.

وتابع قائلاً: «معاً نبني دولة القانون، ففي المجتمعات الحرة ينطبق القانون على الجميع، ولا مجال للمحاباة في القانون، والدولة لن تشهد أي تمييز بين المسلمين والأقباط، أو ذكر وأنثى، ولا تفرقة على أساس الانتماء السياسي.

وعن قانون التظاهر، أكد صباحي، أنه سيعدل قانون التظاهر، حتى يصبح قانوناً ينظم التظاهر لا يمنعه، على أن يفرج عن كافة «سجناء الرأي» وفقاً لقوله.




0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -