بدأت السلطات المصرية بسحب جوازات السفر الممنوحة لفلسطينيين، وشكلت لجانا لفحص جميع ملفاتهم الامنية، وقال اللواء حسين الريدي، مساعد وزير الداخلية لمصلحة الجوازات والهجرة والجنسية، إن 24 ألف فلسطيني حصلوا على الجنسية المصرية منذ مايو عام 2011 منهم 8 آلاف حصلوا عليها في عهد الرئيس السابق محمد مرسي.


وأضاف أنه تم سحب الجنسية من محمود الزهار و11 من أفراد عائلته لانضمامه لمنظمة حماس، وسوف يتم إسقاط الجنسية عن القرضاوي إذا ثبت انضمامه لأي منظمة إرهابية في الخارج، وتشكيل لجان أمنية لفحص ملفات جميع الفلسطينيين الذين حصلوا على الجنسية.


وأشار إلى أن 150 ألف سوري يقيمون في مصر، والسلطات المصرية تشترط الآن ضرورة حصول السوريين على تأشيرة لدخول مصر بالإضافة للموافقة الأمنية بعد تورط بعضهم في أحداث رابعة والنهضة، مؤكدا أن عاصم عبد الماجد ووليد شرابي هربا من مصر بطرق غير مشروعة، وأن جميع قيادات الإخوان -وعلى رأسهم الدكتور محمد مرسي- على قوائم المنع من السفر.


وأوضح أن من حق رئيس الجمهورية منح الجنسية المصرية بدون شروط لمن يقدم أعمالا جليلة للوطن ونموذج ذلك المخرج محمد خان، وأن من حق الأجنبي الذي حصل على الجنسية المصرية أن يدلي بصوته في الانتخابات بعد مرور خمس سنوات من اكتسابه الجنسية المصرية.
المصدر: الجزيرة مباشر مصر

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -