طالب حافظ أبو سعدة، الناشط الحقوقي باستخراج جثث ضحايا فض اعتصام رابعة العدوية، لإعادة تشريحها بالنسبة لمن لم يطلع عليهم الطب الشرعي ولم يدخلوا المشرحة.

وأضاف أبو سعدة أن الطب الشرعي تحدث عن 370 قتيلا، ولكن يوجد كذلك عدد آخر من الضحايا الذين دفنوا من دون كشف طبي، وهؤلاء يجب إعادة إخراج جثامينهم لمعرفة سبب قتلهم وكيف تم ذلك؟ مؤكدا أن ذلك من شأنه أن يعطي نتائج دقيقة تعبر عن جهة محايدة يتم التحقيق فيها، خاصة أن تقرير المجلس القومي لحقوق الإنسان عن فض رابعة غير دقيق ولم يوثق الأحداث بشكل جيد. 

واعتبر أبو سعدة خلال مداخلة هاتفية على قناة "الحياة"، أن تعيين قاضي تحقيقات في أحداث فض رابعة العدوية خطوة إيجابية ستكشف كثير من الغموض الذي ورد في تقرير مجلس حقوق الإنسان، متوقعا أن يتم الانتهاء من التحقيقات في هذا الشأن بعد 3 أشهر من الآن.

المصدر: الجزيرة مباشر مصر

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -