أعلن حمدين صباحي، مؤسس التيار الشعبي، موافقته وتبنيه لمبادرة "مستقبل مصر"، التي تعد إطارًا وطنيًا جامعًا لقادة سياسيين ونقابيين وإعلاميين وخبراء ومبدعين وشخصيات عامة، اجتمعت رؤاهم على 10 مطالب، كأساس لتقييم المرشحين المتقدمين لخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وقال صباحي، خلال حفل تكريم المهندس يحيى حسين عبدالهادي، في مركز إعداد القادة، إنه يرحب بتلك المبادرة وكل بنودها، ويعلن التزامه كمرشح محتمل لرئاسة الجمهورية بها.

وأضاف، أنه اقترح على النخبة التي صاغت المبادرة أن يضيفوا إلى بنودها العشرة، بندًا إضافيًا يقضي بضرورة تمكين الشباب في المرحلة المقبلة، باعتبارهم روح هذا الوطن وصناع ثورته التي لن تتحقق أهدافها إلا بجهودهم، ودون أن يكون شباب الثورة في قلب المرحلة المقبلة، على حد قوله.



وتابع صباحي، أنه على ثقة في أن محتوى المبادرة تعبير عن مطالب مشروعة للمصريين وثورتهم، وأساس لأي برنامج سياسي يمكن أن تلتقي عليه مصر.

وأضاف أن بنود المبادرة تتضمن كثيرًا مما أعلنه في برنامجي الرئاسي الذي قدمته في معركة انتخابات الرئاسة السابقة، وأنه على استعداد لدعم أي مرشح رئاسي آخر يلتزم بنفس المبادرة، مع برنامج رئاسي يحقق أهداف الثورة.

واستكمل: "في الوقت الذي تتطلع فيه مصر نحو بناء دولة وطنية ديمقراطية عادلة مستقلة تصون الحريات، نرجو إن ربنا يهدي مصر، ومن فيها، بمن فيهم أنا، حتى نلتقي على أن نبني دولتنا الوطنية المستقلة، ونحقق تطلعات شعبنا، ونقدم ما تستحقه دماء شهدائنا".

مصر العربية

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -