قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" إنه رغم عدم إعلام المشير عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع، بشكل رسمي خوضه السباق الرئاسي حتى اللحظة، إلا أن ظاهرة ما يمكن تسميتها "عبادة الشخصية"، قد انتشرت في أنحاء مصر كالنار في الهشيم.

ولفت محرَّر الصحيفة الإسرائيلية للشؤون العربية إلى أن تلك الظاهرة لم تعد تقتصر على القاهرة والمدن الكبرى في الوجه البحري فقط، بل انتقلت كذلك إلى الصعيد، مستشهدًا بتشييد أهالي قرية "القرية" بمحافظة الأقصر تمثالاً كبيرًا من الجبس على مدخل قريتهم.

وأضاف أن تمثالاً آخر للسيسي قد وُضع بميدان التحرير بؤرة الثورات السياسية في البلاد، وعليه كلمة "نعم"، مشيرًا إلى أنه ليس بعيدًا عن ذلك يقوم التجار ببيع دمى لوزير الدفاع بـ10 جنيهات، ويتم "اختطافها" بسرعة من قبل الجمهور، مثل باقي السلع الرئيسية الأخرى التي باتت مرتبطة باسم أقوى رجل في مصر.

"كايس" اعتبر أن تقديرات سياسية عدة تشير إلى أن السيسي الذي انتشرت صوره على المجوهرات والحلوى وملابس النساء والتماثيل قد يعلن عن ترشحه نهاية الشهر الجاري، معتبرًا أن تفويض المجلس العسكري قد مهَّد أمامه الطريق.

المصدر: مصر العربية 

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -