بعد سنوات من غياب شبه تام في مصر، عاد فيروس إنفلونزا الخنازيرH1N1 ليطل برأسه من جديد الأمر الذي أثار حالة من الهلع والخوف في عدد من المحافظات، بعد وفاة 25 شخصًا وإصابة عشرات آخرين بأعراض المرض على مستوى الجمهورية.

وجاءت محافظة الدقهلية على رأس قائمة المحافظات التي ظهر فيها الفيروس مجددًا، والذي تسبب في وفاة نحو 20 شخصًا وإصابة عشرات آخرين من أبنائها.

وفي الوقت الذي ظهر فيه الفيروس في محافظات أخرى كالغربية والقليوبية وشمال سيناء سارعت مديريات الصحة في عدد من المحافظات بالإعلان عن خلوها من الفيروس كمديرية الصحة في بورسعيد ودمياط.

ورغم أن الفيروس ظهر في مصر قبل عدة سنوات إلا أن عودته هذه المرة حملت بعدًا أكثر خطورة وهو أن العدوى بالفيروس تخطت المريض لتصل إلى الطبيب نفسه، حيث سجلت الدقهلية وفاة طبيبين.

وبعد إنكار وزارة الصحة لظهور المرض مجددًا، اضطرت للاعتراف مؤخرا بظهوره، بعد ضغوط من منظمة الصحة العالمية، بحسب أحد أعضاء مجلس نقابة الأطباء.

وتم فتح ملف عودة إنفلونزا الخنازير مجددا لتسليط الضوء على معاناة الأهالي مع المرض ونقل تحذيرات متخصصين من تحول المرض إلى وباء خاصة بعد انتقال الاصابة إلى الأطباء انفسهم.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -