قال أحمد المسلماني، المستشار الإعلامي لرئيس الجمهورية المؤقت، إن ثورة 25 يناير قامت بها القوى المدنية الساعية إلى بناء دولة حديثة ديمقراطية، والملايين من الوطنيين الغاضبين على النظام الفاشل الذي أدار البلاد في عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك.

وأضاف، في تصريحات صحفية اليوم السبت، أن من شارك في ثورة يناير لم يكونوا أعضاء في أي تنظيم أو حركة أو جماعة، ولكنهم كانوا وطنيين غاضبين على النظام الفاشل الذي أدار البلاد في عهد مبارك، وأنهم سعوا إلى استعادة حضارة بلادهم.

وأشار إلى أن ما أسماها "الرواية الإخوانية" لأحداث 25 يناير تختزل ثورة الملايين من أبناء الشعب العظيم في عدد محدود من قيادات الجماعة وأعضائها، بحسب قوله.

وتابع مستشار الرئيس: "إذا كانت الرواية الإخوانية لتاريخ العلاقة بين الإخوان والدولة لم تلق الاهتمام الكافي من المدارس التاريخية والمؤسسات العلمية فيما قبل، فإن استمرار الصمت إزاء الرواية الإخوانية وسط زحام وسائل الإعلام وفوضى "الإعلام الاجتماعي" قد يخلق تاريخًا موازيًا ومخالفًا للحقيقة".

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -