تعقد النقابة العامة بالواحدة، ظهر الجمعة القادمة، اجتماعًا خاصًا لمناقشة ترتيبات إضراب الأطباء أول يناير القادم.

وأوضحت الأمين العام الدكتورة منى مينا أن مجلس النقابة الجديد اجتمع الخميس 19 ديسمبر وقرر بدء إضراب جزئى يومى 1، 8 يناير القادم على ألا يشمل الإضراب حالات الطوارئ والحالات الحرجة والملحة بكل أنواعها.

ويشمل الإضراب المستشفيات والهيئات التابعة لوزارة الصحة والمستشفيات العامة، والمركزية، والنوعية، والتعليمية، والمراكز الطبية المتخصصة، ومستشفيات التأمين الصحي والعيادات التابعة لها، ومستشفيات المؤسسة العلاجية، ووحدات ومراكز الرعاية الأساسية، وجميع الوحدات العلاجية والوقائية التابعة لوزارة الصحة وهيئاتها.

كما قرر مجلس النقابة أن يتم تحويل أي طبيب إداري يستخدم سلطته الإدارية بالتعسف أو تهديد الأطباء المنفذين لقرار الجمعية العمومية للجنة التحقيق وآداب المهنة بالنقابة.

وخاطبت الأمين العام النقابات الفرعية لإرسال مندوب عن كل محافظة للمشاركة بالاجتماع وقالت ان ترتيبات النقابة تأتى تنفيذًا لقرار الجمعية العمومية غير العادية فى 6 ديسمبر الحالى ونظرا لعدم توصل الحكومة حتى الآن إلي حل مرضٍ للأطباء بشأن مطالبهم العادلة وعلي رأسها إقرار قانون الكادر.

من جانبها، خاطبت الدكتورة منى مينا أمين عام نقابة أطباء مصر، كل من رئيس مجلس الوزراء الدكتور حازم الببلاوي ووزيرة الصحة الدكتورة مها الرباط للتدخل الفورى لتنفيذ كادر الأطباء قبل بدء الإضراب أول يناير المقبل.

وأكدت الأمين العام أن النقابة ستبدأ تنفيذ قرارات الجمعية العمومية غير العادية بتاريخ 6 ديسمبر 2013 والخاصة بتنظيم إضراب جزئي تصاعدي يبدأ من 1 يناير المقبل وتفويض مجلس النقابة العامة بتنظيم الإضراب.

وذكر الخطاب قرارات مجلس النقابة بتاريخ 19 ديسمبر والتي تنص على بدء إضراب جزئي لا يشمل حالات الطوارئ والحالات الحرجة والملحة بكل أنواعها وبدء تنفيذ الإضراب يومي 1 يناير و8 يناير 2014 في حالة عدم التوصل لحل للمشكلة قبل هذا الموعد يليها تحديد خطة تصعيد الإضراب.

الاهرام

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -