دكتور خالد سعيد

اتهم الدكتور خالد سعيد المتحدث الرسمى باسم الجبهة السلفية، حزب النور السلفى، أنه كان من المقربين من أمن الدولة والمجلس العسكرى السابق، مشيراً إلى أنه أضفى شرعية على ما وصفه بالانقلاب العسكرى، الذى حدث فى 3 يوليو، من خلال مشاركته فى خارطة الطريق التى أعلنها الفريق أول عبدالفتاح السيسى.

وقال فى تصريح خاص لـ"صدى البلد"، إن كل ما يصدر من تصريحات من يونس مخيون ونادر بكار وياسر برهامى يخدم الانقلابيين -على حد قوله -، لافتاً إلى أن ما يخرج عن الحزب فى الفترة الأخيرة مجرد مزايدات وتبريرات لمواقفه التى لفظها التيار الإسلامى.

ورداً على تصريحات الدكتور ياسر برهامى نائب رئيس الدعوة السلفية، بأن بقاء نظام مرسى كان خطرًا على المشروع الإسلامى بعد الرفض الشعبى له أوضح سعيد أن بقاء الإخوان فى الحكم لم يكن ليضر المشروع الإسلامى، فضلاً عن أنه أتاح قدر من الحريات التى تم الانقضاض عليها من قبل السلطة الحاكمة.

المصدر: صدى البلد

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -