أكد المفكر يوسف زيدان -المؤيد للانقلاب ورئيس قسم الوثائق بمكتبة الاسكندرية- أن تفجير مبنى المخابرات لطمة جريئة للسيسي وجهاز مخابراته الذي ينتمي له وأنه فخ للسيسي لكي يتصرف بعنف ضد أنصار مرسي وحماس لكي تشتعل مصر مرة أخرى بدالا من أتجاهها للهدوء.

وقال على صفحته الرسمية:"بعد تفجير مبنى المخابرات الحربية بالإسماعيلية ، سيكون ابتداءً من اليوم ، بمثابة نقطة تحوُّل فارقة فى التعامل مع أنصار الإخوان ، و مع حماس صباح اليوم صرّح إسماعيل هنية بأن حماس لا تتدخل فى الشأن المصرى ".

وأضاف:"لأن المراد من التفجير هو توجيه لطمه جريئةٌ على وجه الجهاز المخابراتى الذى ينتمى إليه أصلاً الفريقُ السيسى ، و بالتالى فالمتوقّع أن يُثير الحادث انفعاله و عنفوانه و عنفه ، فيضطرب الحالُ أكثر فى مصر و يكفُّ عن التعافى البطئ الذى تشهده البلاد حالياً و أرى من الواجب علي الجيش الآن ، أن يحذر الوقوع فى هذا الفخّ الخبيث ، و أن يتعاملُ مع الحال الجديد بحكمة ".



رصد

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -