لم تمض إلا أيام على انسحاب قوات الشرطة والجيش من كرداسة بعد اقتحامها، حتى حل بدلاً منها زيت وسكر «ميري»، قام الجيش بتوزيعه اليوم على الأهالي.

وشهدت العديد من منافذ توزيع هذه المواد التموينية زحاماً شديداً من قبل الأهالي، والتي احتشدت أمام المنافذ فور إعلان الجيش عن توزيعه لهذه السلع بقرى كرداسة، دون أن يحدد السبب وراء هذا الأمر، والذي يأتي بعد أيام على حصار الجيش والشرطة للأهالي على مدار عدة أيام بزعم «الحرب على الإرهاب».

ومن المقرر أن تستأنف الدراسة غداً بمدارس كرداسة بعد تأجيلها أسبوعاً كاملاً، على خلفية عملية اقتحام القوات الشرطية والعسكرية لقرى المدينة.

رصد

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -