بوابة الاهرام

تلقي وزير الخارجية "نبيل فهمي" اتصالاً هاتفياً الليلة الماضية من نظيره الفرنسي "لوران فابيوس"، حيث تم تبادل الرأي حول العلاقات الثنائية والأوضاع في مصر.

وصرح المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية د. بدر عيد العاطي بأن الوزير الفرنسي أعرب خلال الإتصال عن قلقه إزاء حالة الإستقطاب القائمة في الشارع المصري، مطالباً بضرورة تحقيق الانضباط الأمني بما يحقق الأمن لكافة المواطنين.

أضاف المتحدث أن "فابيوس" تطرق إلي الجهود والمساعي الحميدة التى تبذل من أجل وقف العنف وتخفيف حالة الإستقطاب، معرباً عن أمله في أن تنجح مصر في الخروج من الأزمة الراهنة بالوسائل السياسية والسلمية، إن أمكن ذلك، ومؤكداً استعداد بلاده المساهمة بأية إجراءات أو خطوات تعيد البلاد إلي المسار السياسي الديمقراطي الذي يجمع كافة القوي السياسية.

وقال المتحدث إن الوزير "فهمي" شكر نظيره الفرنسي علي اتصاله الهاتفي وتفهمه لحقيقية الموقف، وأهمية حسم الأوضاع غير المستقرة أمنياً، مؤكداً في الوقت نفسه أن الحكومة المصرية ملتزمة بمعالجة القضايا القائمة من خلال الحوار وبالطرق السلمية كلما امكن ذلك.

أضاف المتحدث أن "فهمي" أكد خلال الإتصال تمسك الحكومة بالتنفيذ الكامل لخريطة الطريق التى تشمل جميع المصريين بتوجهاتهم السياسية المختلفة دون استثناء أو إقصاء، طالما التزم الجميع بالسلمية وشاركوا في العمل السياسي بغية بناء دولة ديمقراطية عصرية تشمل الجميع.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -