الأناضول

أعلن حزب "الحرية والعدالة"، المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين، اليوم السبت، رفضه المشاركة في دعوة الحوار الوطني التى دعا لها الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور.

وقال حسين إبراهيم، الأمين العام للحزب، فى بيان رسمي، إن "الحزب لن يشارك في جلسة الحوار التي دعا لها عدلي منصور".

وشدد على عدم اعتراف الحزب بما وصفه بـ"الانقلاب العسكري"، معتبرا أن "الرئيس الشرعي لمصر هو محمد مرسي".

وبدأ منصور، اليوم السبت، سلسلة لقاءات مع عدد من القوى السياسية والدينية والشبابية في قصر "الاتحادية" الرئاسي، شرقي القاهرة؛ لبحث الخطوات المقبلة خلال المرحلة الانتقالية التي تمر بها البلاد.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -