أ ش أ

أكد السفير المصري في إثيوبيا محمد إدريس أن وفد الخبراء المصري الذي شارك في أعمال اللجنة الفنية المعنية بدراسة آثار سد النهضة الإثيوبي قد أدى مهمة وطنية بقدر عال، مشيرا إلى أن مصر قادرة على الحفاظ على أمنها المائي ومصالح شعبها وأن موقفها في الحفاظ على مصالحها المائية قوي قبل وبعد عمل هذه اللجنة.

وقال إدريس - في تصريح لمراسل وكالة أنباء الشرق الأوسط بأديس أبابا - إنه بعد الانتهاء من مرحلة العمل الفني للخبراء، سيتم رفع التقرير الذي أصدرته اللجنة إلى المستويات السياسية في الدول الثلاث وهي مصر والسودان وإثيوبيا حسبما تم الاتفاق عليه في مراجع إسناد عمل اللجنة، حيث سيتم اتخاذ القرار السياسي على أساس نتائج هذا التقرير.


وأوضح أن الفترة المقبلة ستشهد العديد من الاتصالات السياسية العالية المستوى بين مصر وإثيوبيا والسودان بشأن كيفية المضي قدما بما يحقق مصالح متبادلة للأطراف المختلفة، ولا يضر بأي طرف في ضوء أن هذا هو الأساس السياسي المتفق عليه من البداية والالتزام الذي قبلته كل الأطراف وتعهدت بتنفيذه.


كانت لجنة الخبراء الثلاثية المعنية بدراسة آثار سد النهضة والتي تضم خبراء من مصر والسودان وإثيوبيا إلى جانب استشاريين دوليين قد اختتمت بأديس أبابا ليل أمس جولتها السادسة والأخيرة من الاجتماعات بإصدار تقريرها النهائي حول تقييم آثار سد النهضة الإثيوبي، والذي يتضمن نتائج أعمال اللجنة وتوصياتها وسيرفع إلى حكومات الدول الثلاث المعنية.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -