أكد مصدر أمنى رفيع المستوى أن اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، كلف القطاعات الأمنية بالوزارة بضرورة تكثيف المزيد من الدوريات الأمنية بالمناطق السكنية لمنع محاولات بعض العناصر الإجرامية استغلال تظاهرات 30 يونيو فى الاعتداء على الممتلكات الخاصة بالمواطنين.

وأوضح المصدر الأمنى، أن وزير الداخلية أكد خلال الاجتماع الذى عقده، اليوم السبت، مع عدد من جنود وأفراد وضباط قطاع الأمن المركزى، أنه جارٍ حاليًا البحث عن الأوكار التى تردد أنها تقوم ببيع ملابس ومهمات عسكرية وتكثيف الحملات الأمنية لضبطها لضمان عدم اندساس أية عناصر تحاول الوقيعة بين الشرطة والمتظاهرين خلال تظاهرات 30 يونيو.

وأضاف أن وزير الداخلية أكد خلال الاجتماع أهمية تشديد الرقابة على المعابر والتمركزات الأمنية بسيناء لمنع تسلل أى عناصر قد تستغل تظاهرات 30 يونيو فى تهديد أمن المواطنين، مشيرًا إلى أن رجال الشرطة لن يسمحوا بتكرار سيناريوهات التعدى على المنشآت الهامة والحيوية، وكذلك الشرطية كما حدث إبان ثورة 25 يناير مع تعهدهم الكامل بتأمين المتظاهرين السلميين، وضمان قيامهم بالتعبير عن آرائهم بكل حرية والتصدي لأى طرف يحاول الاعتداء على الطرف الآخر.

وشدد على أن الشرطة تخوض الآن حربًا شرسة مع العناصر الإجرامية والبلطجية الذين يحاولون ترويع أمن المواطنين.. مؤكدًا استمرار الحملات الأمنية لمداهمة كافة الأوكار والبؤر الإجرامية وتصفيتها لتحقيق الأمن للشارع المصري.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -