رصد

انتهى قبل قليل الاجتماع المغلق الذي عقد بعد ظهر اليوم السبت بالقرية الشبابية بمدينة العريش للمحافظ شمال سيناء اللواء عبد الفتاح حرحور، مع شيوخ قبائل ووجهاء شمال سيناء وبحضور قيادات المخابرات الحربية والمخابرات العامة والشرطة والجيش لبحث خطة تأمين محافظة شمال سيناء خلال تظاهرات 30 يونيو والاستعدادات الأمنية لأية تطورات خطيرة.

و أكدت مصادر من الذين حضروا الاجتماع لمراسلنا ، أن المحافظ أكد على أن القوات المسلحة والشرطة هي فقط من ستقوم بتأمين الشوارع والمنشآت في شمال سيناء ، وان القوات المسلحة ستتعامل بحزم مع أي مظاهر مسلحة.

وأضاف المصدر أن المحافظ أكد أيضا أن الجيش سيتولى زمام مسيرة التنمية قريبا في شمال سيناء بتعليمات من مؤسسة الرئاسة.

وطالب الشيوخ المحافظ بضرورةحل الأزمات التي تشهدها المحافظة، ومنها أزمة الوقود والماء و التي يعانى منها المواطنين بشكل يومي ، حيث أكد المحافظ أن ازمة الوقود التى تشهدها المحافظة مفتعلة وتهدف الى دفع المواطنين للمشاركة فى مظاهرات 30 يونيو .

يذكر ان الاجتماع هو الثالث بعد اجتماع بمديرية أمن شمال سيناء ومقرالمخابرات الحربية وتحذيرهم للمشايخ من اى عمليات قد تستهدف المنشأت الحيوية بسيناء وكذلك بحث الخطة الامنية التى ستقوم القوات المسلحه بنشرها وهى عباره عن 14 طائره تحلق فوق مناطق سيناء وكذلك قناصه على اسطح المنشات الحيوية وانتشار مكثف لعناصر الشرطه والجيش على مداخل ومخارج مدن سيناء.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -