الشروق

أمر إسماعيل حفيظ، مدير نيابة جنوب القاهرة الكلية، بإشراف المستشار طارق أبو زيد المحامي العام الأول للنيابات، باستعجال تقرير الأدلة الجنائية حول حريق محكمة جنوب القاهرة بباب الخلق، والتي أتت على الطابق الثالث بالمحكمة، والذي يضم مقر نيابة وسط القاهرة، وقلم الحفظ وسكرتارية الجلسات، إضافة إلى نيابتي بولاق أبو العلا، وباب الشعرية، والذي نشب صباح الخميس الماضي، وذلك لمعرفة مدى صلاحية المبنى للاستخدام من عدمه، وترميمه حتى لا يتعرض للسقوط.

وأشارت النيابة إلى أن جميع أعمال اللجان متوقفة حالياً لحين ورود التقرير المذكور، خوفاً من انهيار المبنى ثم بعدها يتم استئناف العمل بحصر التلفيات والقضايا التي أتلفت من عدمه.

كما استمعت النيابة إلى عدد من شهود الواقعة، و الذين أكدوا جميعاً أن الواقعة بدأت بصوت «فرقعة في الدور الثالث» ثم انتشرت بعدها النيران في الطابق الثالث بالمحكمة، والذي يضم مقر نيابة وسط القاهرة، وقلم الحفظ، وسكرتارية الجلسات، إضافة إلى نيابتي بولاق أبو العلا، وباب الشعرية.

وكانت النيابة قد طلبت سابقاً تحريات الأمن الوطني حول الواقعة، والمباحث الجنائية، كما أصدرت النيابة أمراً بتشكيل عدة لجان من جهات مختلفة، لمعاينة المبنى وبيان التلفيات تحديد ولمعرفة إذا كان صالح للاستخدام من عدمه، وما إذا كان يصلح ترميمه من عدمه.

وأمرت بتشكيل لجان أخرى لفحص القضايا المختلفة، وفرزها وحصرها لبيان ما بها من احترق، وما أتلفته المياه ولمعاينة المنقولات والأثاث والمكاتب.

كما انتقل فريق من النيابة العامة يضم كلٍ من إسماعيل حفيظ، ومحمد غانم، وأحمد شحاتة، وأحمد المنوفي، وضياء شفيع، مدراء النيابة، تحت رئاسة شريف ممدوح، وإشراف المستشار طارق أبو زيد المحامي العام الأول لنيابات جنوب القاهرة، وقد انتقل وسط حراسة مشددة من خبراء الأدلة الجنائية والدفاع المدني، نظراً لوجود خطورة على حياتهم من كون المبني قديماً وآيل للسقوط في أي لحظة.

0 التعليقات:

Post a comment

 
الحصاد © 2013. All Rights Reserved. Powered by Blogger Template Created by Ezzeldin-Ahmed -